مستحضر دوائي غذائي

من موسوعة العلوم العربية
مراجعة 21:29، 27 أكتوبر 2013 بواسطة كنان الطرح (نقاش | مساهمات) (نقل كنان الطرح صفحة مستحضرات دوائية غذائية إلى مستحضر دوائي غذائي)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دانا الحمد
المساهمة الرئيسية في هذا المقال

جاء مصطلح nuctraceutical من جمع كلمتي "التغذية nutrition" و "الصيدلية pharmaceutical".

وكان Dr. Stephen L. DeFelice, مؤسس ورئيس مؤسسة الابداع الطبي (FIM)، Crawford وNew Jersey من ابتدع هذا المصطلح. وينطبق هذا المصطلح على المنتجات التي تضم مغذيات معزولة ومكملات غذائية ومنتجات عشبية وحميات خاصة والأطعمة المعدلة وراثياً والأطعمة المعالجة مثل الحبوب والشوربات والأشربة.

في الولايات المتحدة الأميريكية، لايحمل المصطلح أي معنى في القانون، والمنتجات المغذية تندرج تحت الأدوية والمكملات الغذائية والمكونات المغذية أو الأطعمة. بينما في يحمل المصطلح معنى في القانون الكندي حيث يشير إلى المنتج المعزول أو المنقى من الأطعمة التي تباع عموما على شكل أدوية وغير مرتبطة عادة بالأطعمة. وتملك التغذية فائدة فيزيولوجية أو تؤمن مقاومة ضد الأمراض المزمنة.

تصنيف المغذيات

تعد المغذيات منتجات مشتقة من مصادر غذائية تؤمن فوائد صحية إضافية، بالإضافة إلى القيمة الغذائية الأساسية الموجودة في الأطعمة. قد يميل المنتج لمنع الأمراض المزمنة ويحسن الصحة ويؤخر عملية التقدم بالعمر ويزيد متوسط عمر الحياة أو يدعم بنية ووظيفة الجسم.

المكملات الغذائية

وتباع عادة المكملات الغذائية مثل فيتامين B على شكل حبوب.

إن المكمل الغذائي هو منتج يحتوي على مغذيات مشتقة من منجات غذائية يتم تركيزها في شكل سائل أو على شكل كبسولة. في الولايات المتحدة الأمريكية، عرفت DSHES المصطلح: "المكمل الغذائي هو منتج يؤخذ عن طريق الفم ويحتوي على مواد غذائية تكمل الحمية.

وتشمل المكونات الغذائية الموجودة في هذه المنتجات مايلي: فيتامينات ومعادن وأعشاب أو نباتات وأحماض أمينية ومواد مثل ]]أنزيم|أنزيمات]] أو نسج عضوية ومستقلبات وglandulars.

ويمكن أيضاً للمكملات الغذائية أن تستخلص أو تركز، وتوجد غالبا في أشكال عديدة مثل المضغوطات والكبسولات والسوائل والمساحيق وgelcaps. لاتحتاج المكملات لاغذائية إلى مصادقة الـ FDA قبل تسويقها لكن يجب على الشركات تقديم تسجيل تسهيلات التصنيع من الـ FDA. مع وجود استثناءات قليلة واضحة، قد تسوق المكملات الغذائية فقط لدعم بنية الجسم ووظيفته، قد لاتميل إلى معالجة أمراض ويجب أن تحتوي لصاقة تضم: "هذه البيانات لم تقيم من قبل الـ FSA. وهذا المنتج لا يميل إلى تشخيص أو معالجة أو شفاء أو منع مرض".

الأغذية الوظيفية

صممت لتسمح للمستهلك بتناول أطعمة غنية قريبة من الحالة الطبيعية، بدلا من تناول المكملات الغذائية المصنعة في شكل سائل أو ضمن كبسولة. وإما أن تخصب الأغذية الوظيفية أو تحصن وتدعى العملية ب nutrifiction.

تعيد هذه العملية المحتوى المغذي في الطعام إلى مستويات مشابهة للشكل قبل معالجته. وأحياناً تضاف مغذيات مكملة إضافية مثل فيتامين د أو الحليب.

عرفت وزارة الصحة الكندية الأغذية الوظيفية بأنها "أغذية عادية تحوي مكونات أو عناصر تضاف لتعطي فائدة معينة طبية أو فيزيولوجية، بغض النظر عن التأثير المغذي.

في اليابان، يجب أن تحقق كل الأغذية الوظيفية ثلاة متطلبات: ينبغي أن تكون الأغذية:

  • موجودة في الشكل الطبيعي، بدلا من الكبسولات، أو المضفوطات، أو المسحوق.
  • تستهلك في الحمية يومياً.
  • يجب أن تنظم العمليات البيولوجية على أمل أن تمنع الأمراض او تسيطر عليها.

المصادر

https://en.wikipedia.org/wiki/Nutraceutical