أنسولين دغلودك

من موسوعة العلوم العربية
(بالتحويل من Insulin degludec)
اذهب إلى: تصفح، ابحث

أنسولين دغلودك Insulin degludec الأنسولين دغلودك هو مشابه قاعدي للأنسولين ذو تأثير مطول للغاية والذي تم تطويره بواسطة الـNovo Nordisk تحت المسمى التجاري Tresiba. يتم حقنه تحت الجلد ثلاث مرات بالأسبوع ليساعد على ضبط مستوى سكر الدم لهؤلاء المرضى المصابين بداء السكري. إن له مدة تأثير تستمر لـ40 ساعة على عكس الـ18 إلى 26 ساعة التي يتم تزويدها من خلال الأنسولين مطوّل التأثير المسوق حالياً كما في الأنسولين غلارجين وال[أنسولين ديتيمير]]. إن الأنسولين دغلودك هو أنسولين معدّل والذي لديه حمض أميني واحد مفرد محذوف بالمقارنة مع الأنسولين البشري وهو مرتبط بحمض هكزاديكانيديوئيك من خلال متبادل غما-L-غلوتاميل عند الحمض الأميني ليزين وذلك عند الموقع B29.

الفارماكولوجي

آلية التأثير

إن الأنسولين دغلودك هو أنسولين ذو تأثير مطول جداً والذي يكون بعكس الأنسولين غلارجين فعالاً في درجة الحموضة الفيزيولوجية. تسمح إضافة حمض هكزاديكانيديوئيك إلى الليزين عند الموقع B29 بتشكل مسدوسات في الأنسجة تحت الجلد. وهذا بدوره يسمح بتشكل مستودع يسبب تحرراً بطيئاً للأنسولين ضمن الدوران الجهازي.

الحرائك الدوائية

إن زمن بدء التأثير للأنسولين دغلودك هو 30-90 دقيقة (مشابه للأنسولين غلارجين والأنسولين ديتيمير). لا يوجد أي قمة للفعالية وذلك عائد للتحرر البطيء ضمن الدوران الجهازي. ذكر بأن مدة تأثير الأنسولين دغلودك هي أطول من 24 ساعة.

ملف الفعالية

لقد أظهرت الدراسات بأن المرضى الذين يأخذون الديغلودك احتاجوا إلى أخذ جرعات صغيرة بشكل ملحوظ من الأنسولين القاعدي بالمقارنة مع أولئك الذين يأخذون الأنسولين غلارجين، بينما تم تحقيق مستويات متشابهة من غلوكوز الدم. يمتلك الأنسولين دغلودك أيضاً قابلية أن يمزج مع أنواع اخرى من الأنسولين وبذلك تحسين ضبط سكر الدم. ومن غير الممكن أن يتم هذا باستخدام أنواع الأنسولين طويلة التأثير. نقل طبيب مشارك بالتجارب كما في هذا القول.

"يسمح هذا بتكوين صيغة جديدة تحتفظ بالضبط السلس للأنسولين القاعدي طويل التأثير إلى جانب الضبط وقت الوجبات في الأنسولين أسبارت سريع التأثير. يحتفظ هذا الأنسولين ذو المكونين بخصائص خطورة فائقة الانخفاض للدغلودك بالتزامن مع تغطية لوقت الوجبات". لقد تم filed لأجل التبريد في الولايات المتحدة. تأمل Novo Nordisk بأن تبدأ بتسويق مشابه الأنسولين في 2013.

معلومات التجارب السريرية

داء السكري من النمط 1

تمت دراسة الأنسولين دغلودك كبديل عن الأنسولين غلارجين كجزء من نظام القرص الدوائي-القاعدي في بداية تجربة لنمط الأول من الـقرص الدوائي-القاعدي. تم اختيار 629 مريضاً مصابين بداء السكري من النمط 1 بشكل عشوائي بنسبة 3:1 إما للأنسولين دغلودك (n=472) أو للأنسولين غلارجين (n=157) بالإضافة للأنسولين أسبارت وقت الوجبات. لقد تم تحويل المرضى المعالجين بالدغلودك من الأنسولين القاعدي إلى الأنسولين دغلودك بنسبة 1:1 مع نقص 20-30% من الجرعة في المرضى الذين يتلقون جرعات قاعدية متعددة خلال اليوم. بعد 52 أسبوعاً، أحدث المرضى المعالجين بالأنسولين دغلودك نقصاً مشابهاً في الـHbA1c (0.40% مقابل 0.39%) وذلك يتوافق مع معايير عدم النقص. كانت الحوادث العكسية متشابهة في كلا المعالجتين، ومع ذلك كانت معدلات انخفاض سكر الدم الليلي (بين منتصف الليل و6 صباحاً) منخفضة في المرضى المعالجين بالأنسولين دغلودك (3.91 مقابل 5.22%، P=0.024). إن النقص في وقوع انخفاض سكر الدم كان فائدة علاجية تمت ملاحظتها حيث أن انخفاض سكر الدم غالباً ما يكون سمية تحدد الجرعة في العلاج بالأنسولين.

داء السكري النمط 2

في تجربة النمط 2 من الـقرص الدوائي القاعدي البدئي تمت دراسة الأنسولين دغلودك كبديل عن الأنسولين غلارجين في المرضى المصابين بداء السكري النمط 2. تم اختيار 995 مريضاً بشكل عشوائي لتلقي إما الأنسولين دغلودك (n=472) أو الأنسولين غلارجين (n=157) بالإضافة إلى إما الأنسولين أسبارت أو الميتفورمين و/أو البيوغليتازون وقت الوجبات.

كان معدل الـ HbA1cللمرضى في هذه التجربة من 8.3-8.4%، وكان 49-50% يتبعون نظاماً مؤلفاً من أنسولين قرص دوائي-قاعدي؟؟ + أدوية فموية مضادة للسكري. بعد 52 أسبوعاً، وجد أن الأنسولين دغلودك ليس أقل من الأنسولين غلارجين، وذلك بتأثير مشابه خافض للـ HbA1c(-1.10 مقابل -1.18%). كانت المعدلات الإجمالية لانخفاض سكر الدم منخفضة بشكل ملحوظ مع استخدام الأنسولين دغلودك (11.09 مقابل 13.63%، p=0.0359)، ويتضمن ذلك حالات انخفاض سكر الدم الليلية (1.39 مقابل 1.48%، p=0.0399).

التأثيرات الجانبية

إن التأثير الجانبي الهام للعلاج بالأنسولين هو انخفاض سكر الدم. وجد التحليل الدمجي للتجارب السريرية الذي تم نشره في تموز 2012، 39-47.9 حادثاً من انخفاض الضغط (تم تعريف غلوكوز الدم على أنه <56ملغ/دل) لكل مريض في السنة، مع معدلات أعلى في صيغ الدغلودك الأكثر تركيزاً. تراوحت معدلات انخفاض سكر الدم الليلي من 3.7-5.1 حادثة لكل مريض في السنة.