فروفاتريبتان

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

فرافاتريبتان سوكسينات Frovatriptan

فروفاتريبتان ينتمي إلى فئة من الأدوية المعروفة باسم التريبتان. وهو يؤثر على مادة السيروتونين الطبيعية التي تسبب تضييق الأوعية الدموية في الدماغ. ويمكن أيضاً أن يخفف الألم من خلال التأثير على بعض الأعصاب في الدماغ.

فروفاتريبتان لا يمنع آلام الصداع النصفي القادمة (التي من الممكن أن تحصل فيما بعد) ولا يقلل من عدد الهجمات (هجمات الصداع النصفي).

الاسم التجاري الشائع

فروفا

الاستخدامات

يستخدم فروفاتريبتان لعلاج الصداع النصفي. كما أنه يساعد على تخفيف الصداع، والألم، وأعراض الشقيقة الأخرى (بما في ذلك الغثيان والإقياء والحساسية للضوء والصوت).

العلاج الفوري يساعد الإنسان على العودة إلى روتينه العادي وقد يقلل من حاجته لأدوية الألم الأخرى.


كيفية الاستخدام

  • يجب تناول هذا الدواء عن طريق الفم وذلك عند أول علامة على الصداع النصفي وذلك حسب توجيهات الطبيب.
  • قد تؤخذ مع أو بدون الطعام، ولكن قد تعمل بشكل أسرع عندما تؤخذ على معدة فارغة.
  • تستند الجرعة على الحالة الطبية للمريض والاستجابة للعلاج. إذا لم يكن هناك تحسن في الأعراض، يجب عدم أخذ المزيد من الجرعات قبل استشارة الطبيب.
  • إذا تم تخفيف الأعراض جزئياً فقط أو إذا عاد الصداع، توصي شركة الولايات المتحدة المصنعة بأخذ جرعة أخرى بعد ساعتين، وبحد أقصى 3 جرعات (7.5 ملغ) خلال 24 ساعة. كما توصي الشركة الكندية بأخذ جرعة أخرى بعد 4 ساعات، وبحد أقصى 2 جرعة (5 ملغ) خلال 24 ساعة.
  • إذا كان المريض يعاني من مشاكل قلبية، يجب على الطبيب المتابع إجراء فحص للقلب قبل البدء في اتخاذ فروفاتريبتان. كما أنه قد يطلب من المريض أن يتناول الجرعة الأولى من هذا الدواء في العيادة لمراقبة الآثار الجانبية مثل ألم الصدر.
  • إذا كان المريض يستخدم أدوية الصداع النصفي لـ 10 أيام أو أكثر من كل شهر، فإن هذه الأدوية قد تجعل آلام الصداع أكثر سوءً مع مرور الوقت. وبشكل عام يجب عدم أستخدم الأدوية لفترة تزيد عن الفترة الموصى بها. يجب إخبار الطبيب في حال كان الدواء لا يعمل بالشكل المتوقع، أو إذا ازداد الصداع سوءً.

التأثيرات الجانبية

  • إحمرار، حرارة، تعب، جفاف الفم، دوخة.

إ*ذا استمر أي من هذه الآثار أو تفاقمت، يجب إخبار الطبيب أو الصيدلي فوراً.

  • هذا الدواء قد يسبب ارتفاع في ضغط الدم ولذلك يجب على المريض قياس ضغط الدم بانتظام وإخبار الطبيب إذا كانت نتائج القياسات مرتفعة.
  • يجب إخبار الطبيب على الفور إذا كان لدى المريض أية آثار جانبية خطيرة، بما في ذلك: إزرقاق في الأصابع وأصابع القدمين والأظافر، برودة اليدين والقدمين، وتغيرات في السمع، وتغيرات نفسية ومزاجية.
  • يمكن أن يسبب فروفاتريبتان ألم أو خدر أو ألم ضاغط في العنق أو الفك أو الصدر وهو عادة غير خطير. مع ذلك، إن هذه الآثارالجانبية تشبه أعراض النوبة القلبية (ألم في الذراع اليسرى، وضيق في التنفس، التعرق غير العادي).
  • يجب الحصول على المساعدة الطبية على الفور في حال ظهور أحد هذه الأعراض أو غيرها مثل عدم انتظام ضربات القلب أو تسرعها المفاجئ، الإغماء، آلام شديدة في البطن، الإسهال الدموي، علامات السكتة الدماغية ( ضعف في أحد جانبي الجسم، تغيرات مفاجئة في الرؤية، الارتباك، مشاكل في الكلام).
  • هذا الدواء قد يزيد من مستوى السيروتونين في الجسم ونادراً ما يسبب حالة خطيرة تسمى متلازمة السيروتونين وهي تسمم بالسيروتونين. يزيد خطر الإصابة بهذه المتلازمة في حال كان المريض يتناول أيضاً أدوية أخرى تزيد من السيروتونين، ولذلك يجب إخبار الطبيب أو الصيدلي عن جميع الأدوية التي يتناولها المريض.
  • كما يجب الحصول على المساعدة الطبية على الفور إذا تطورت بعض من الأعراض التالية: سرعة ضربات القلب، هلوسة، فقدان التنسيق، دوخة شديدة، غثيان شديد وقيء وإسهال، تشنج في العضلات، حمى غير معروفة الأسباب، أرق.
  • وكبقية الأدوية فهناك رد فعل تحسسي خطير لهذا الدواء وهو أمر نادر الحدوث. ومع ذلك، يجب الحصول على المساعدة الطبية على الفور إذا تم ملاحظة أي أعراض رد فعل تحسسي خطير، بما في ذلك: الطفح الجلدي، والحكة والتورم (وخاصة في الوجه/اللسان/الحلق)، وصعوبة في التنفس.

الاحتياطات

  • قبل أخذ فروفاتريبتان، يجب إخبار الطبيب أو الصيدلي في حال كان المريض يعاني من حساسية من هذه المادة أو إذا كان هناك أي حساسية أخرى من أي مادة أخرى.
  • قد يحتوي هذا المنتج على مكونات غير نشطة، والتي يمكن أن تسبب الحساسية أو مشاكل أخرى.
  • قبل استخدام هذا الدواء، يجب على المريض إخبار الطبيب أو الصيدلي عن التاريخ الطبي الخاص به (مشاكله الصحية السابقة)، وخاصة: مشاكل الدورة الدموية، أنواع معينة من الصداع (الصداع النصفي أو القاعدي)، مشاكل في القلب (مثل ألم في الصدر، وعدم انتظام ضربات القلب، تعرضه لنوبة قلبية سابقاً)، أمراض الكبد، تشنجات، وسكتة دماغية أو السكتة الدماغية الصغيرة (هجمة نقص تروية عابرة).
  • في بعض الحالات يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بمشاكل في القلب. حيث من الضروري على المريض إخبار الطبيب إذا كان لديه أي من هذه الحالات، بما في ذلك: ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكوليستيرول في الدم، والسكري، وتاريخ عائلي لأمراض القلب، وزيادة الوزن، والتدخين، وبعد انقطاع الطمث عند النساء، العمر أكثر من 40 عاماً عند الرجال.
  • هذا الدواء قد يجعل المريض يشعر بالدوار. ولذلك على المريض ألّا يقود السيارة أو يستخدم الآلات الحادة أو الخطيرة أو يقوم بأي نشاط يتطلب أن يكون الشخص يقظاً إلى أن يكون متأكداً من أنه يستطيع أداء هذه الأنشطة بأمان.
  • على المريض قبل الخضوع لأي عملية جراحية، إخبار الطبيب عن جميع الأدوية التي يستعملها بما في ذلك الأدوية الموصوفة والغير موصوفة والأدوية العشبية.
  • إن خطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم يزداد مع التقدم في السن. لذلك قد يكون كبار السن أكثر حساسية للآثار الجانبية لهذا الدواء، وخاصة زيادة ضغط الدم ومشاكل القلب.
  • خلال فترة الحمل، يمكن استخدام هذا الدواء فقط عند الحاجة إليه وعلى المرأة الحامل سؤال الطبيب عن مخاطر ومنافع هذا الدواء.
  • إنه من غير المعروف ما إذا كان هذا الدواء يمر في حليب الثدي. فلذلك على المرأة الحامل إستشارة الطبيب قبل الإرضاع.

التداخلات الدوائية

  • إن التداخلات الدوائية قد تؤثر على وظيفة الأدوية الأخرى الخاصة بالمريض وقد يكون لها دور في زيادة فرصة الإصابة بالتأثير الجانبية الخطيرة. ولذلك، من الضروري أن يحتفظ المريض بقائمة بجميع الأدوية التي يستخدمها وأن يعرضها على الطبيب أو الصيدلي وذلك من أجل عدم التعرض لهذه التداخلات الدوائية. إضافة إلى أنه يجب على المريض ألّا يقوم بإيقاف تناول الدواء أو يغير في الجرعة دون موافقة الطبيب.
  • إن هذه التداخلات تزيد من خطر الإصابة بمتلازمة السيروتونين السامّة وخاصة إذا كان المريض يتناول أدوية أخرى تزيد من مستوى السيروتونين في الجسم، ومن الأمثلة على هذه الأدوية نبتة سانت جون، وبعض مضادات الاكتئاب (بما في ذلك مضادات الاكتئاب فلوكستين وباروكسيتين، ودولوكسيتين وفينلافاكسين) وغيرها. قد يزداد احتمال حدوث متلازمة السيروتونين السامة عند بدء أو زيادة جرعة هذه الأدوية.
  • إضافة إلى ذلك إذا كان المريض يأخذ دواء "إرغوتامين" (مثل ديهيدروإيرغوتامين) أو غيره من أدوية "تريبتان" (مثل زولميتريبتان، ريزاتريبتان)، فعلى المريض عندها المباعدة بين جرعة الفروفاتريبتان وجرعة هذه الأدوية على الأقل 24 ساعة وذلك للتقليل من فرصة حدوث الآثار الجانبية الخطيرة.

الجرعة الزائدة

إذا تناول المريض جرعة زائدة من هذا الدواء، وبدت عليه أعراض خطيرة مثل فقدان الوعي أو صعوبة في التنفس، يجب الاتصال بالإسعاف مباشرة.

ملاحظات

  • ينبغي عدم مشاركة هذا الدواء مع الآخرين.
  • بعض الأطعمة والمشروبات أو المواد الغذائية (مثل النبيذ الأحمر والجبن والشوكولاته والغلوتامات أحادية الصوديوم) وكذلك أنماط الحياة مثل عادات الأكل والنوم غير النظامية أو الإجهاد قد تزيد من فرص حدوث الصداع النصفي. فعلى المريض تجنب هذه العادات وذلك قد يساعد على التقليل من هجمات الصداع النصفي.
  • يجب على المريض إجراء الفحوص المخبرية (مثل ضغط الدم) بشكل دوري لمعرفة هل هناك زيادة في الضغط أو للتحقق من وجود بعض الآثار الجانبية. كما يجب استشارة الطيبب باستمرار.

الحغظ والتخزين

من الضروري أن يقوم المريض بحفظ الدواء ضمن درجة حرارة الغرفة بعيداً عن الضوء والرطوبة، فلا يخزن الدواء في الحمام (حيث تكون الرطوبة عالية نسبياً وكذلك درجة الحرارة).

إضافة إلى إبقاء جميع الأدوية بعيداً عن متناول الأطفال والحيوانات الأليفة.

يجب على المريض إتلاف هذا الدواء عند إنتهاء صلاحيته أو في حال لم يعد هناك حاجة إليه.

المصادر

https://www.webmd.com/drugs/2/drug-22254/frovatriptan-oral/details#uses

https://www.drugs.com/cdi/frovatriptan.html

خطأ لوا في package.lua على السطر 80: module 'Module:Arguments' not found.