الإمعائيات

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
د. جاد الله السيد محمود
المساهمة الرئيسية في هذا المقال

الإمعائيات Enterobacteriaceae

هي عائلة كبيرة من جراثيم سلبية الغرام، بعضها متحرك وبعضها غير متحرك اعتمادًا على نوعها، وهي هوائية أو لاهوائية مخيرة؛ تخمر هذه الجراثيم السكاكر، وتنمو على عدد متنوع من الأوساط، لا تشكل أبواغًا. وكثير منها اكتسب مقاومة لعدد من الصادات الحيوية.

تعرف الإمعائيات بقدرتها على التسبب بمشكلة هضمية؛ وهي مسؤولة عن عدد متنوع من الأمراض التي تصيب البشر، بما فيها عداوى السبيل البولي وعداوى الجروح والتهاب الأمعاء والمعدة والتهاب السحايا وإنتان الدم والتهاب الرئة. بعضها تعد عوامل ممرضة معوية صرفة، في حين بعضها الآخر هو جراثيم انتهازية. فتقطن معظمها الأمعاء الغليظة طبيعيًا، لكن يدخل بعضها للجسم عن طريق الطعام والشراب الملوثين بها؛ لذا تترافق كثير من الأمراض المرتبطة بها بضعف اتباع القواعد الصحية ونقص المياه النقية. ويمكن أن تسبب بعض الجراثيم غير المؤذية إسهالاً عند السياح غير المعتادين على سلالة جرثومية معينة في تلك المنطقة.

تتضمن الإمعائيات كثيرًا من العوامل الممرضة المعروفة مثل السالمونيلة والإشريكية القولونية واليرسنية الطاعونية والكلبسيلة والشيغلة والمتقلبات والسارتية وغيرها.

الإمراضية

  • تسبب كثير منها إسهالًا عند المضيف.
  • يمكن أن تسبب أمراضًا أخرى، أشيعها:

التهاب الرئة.

إنتان دم.

انتقالها

أغلب أنواع انتقالاتها تحدث بالطرق التالية:

  • الطريق الفموي البرازي.
  • هجرة الجراثيم للإلحليل.
  • استعمار القثاطر عند مرضى المستشفيات (مثل قثطرة فولي).

أهم الإمعائيات الممرضة

الإشريكية القولونية Escherichia coli

جزء من الفلورا الطبيعية في القولون، وتُعَد أحد الأسباب الأكثر شيوعًا للعديد من العداوى الجرثومية الشائعة، بما فيها ذلك التهاب المرارة cholecystitis وتجرثم الدم bacteremia والتهاب الأقنية الصفراوية cholangitis وعدوى السبيل البولي (UTI) وإسهال المسافرين وعداوى سريرية أخرى كالتهاب السحايا الوليدي neonatal meningitis وذات الرئة pneumonia.

الكلبسيلة Klebsiella

عصيات ضخمة غير متحركة عصوية الشكل تمتلك محفظة عديدة السكريد. تسبب الكلبسيلة الرئوية وكلبسيلة أوكسيتوكا التهاب رئة فصي؛ كما تسبب الكلبسيلة الرئوية تجرثم دم وعداوى في السبيل البولي، خصوصًا عند المرضى في المستشفيات.

السراتية Serratia

تسبب هذه الجراثيم عداوى مختلفة، منها الإنتان ومنها عدوى السبيل البولي ومنها عداوى السبيل التنفسي ومنها الخراجات وكذلك عداوى عينية والتهاب شغاف القلب وغيرها من الأمراض.

الشيغيلة Shigella

تسبب داء الشيغلات، وهو أحد أنواع التسمم الغذائي؛ يتمثل بإسهال حاد مدمى وحمى.

السالمونيلة Salmonella

جنس من العصيات المعوية سلبية الغرام لا تشكل أبواغًا وتنتج كبريت الهيدروجين. طولها بين 1 و7 ميكرون، وثخنها 0.3 - 0.7 ميكرون. تسبب الحمى التيفية ونظيرة التيفية وداء السالمونيلات.

اليرسنية Yersinia

تسبب إسهالًا شديدًا، كما تسبب الطاعون بأشكاله الثلاث.

الضمات Vibrio

تسبب إسهالًا شديدًا يؤدي للإصابة بتجفاف.

العطائف

جراثيم حلزونية أو منحنية متحركة؛ تتراوح الأعراض من كون الإصابة لا عرضية إلى التهاب قولون مهدد للحياة مع تضخم القولون السمي، ويمكن أن تسبب مرضًا جهازيًا.

الملوية البوابية

جراثيم سلبية الغرام أليفة الهواء قليلًا متحركة. كانت تصنف سابقًا من جراثيم عطيفة Campylobacter، ثم صنفت منفصلة عنها. تسبب العدوى المزمنة بجراثيم الملوية البوابية ضمورًا وتغيرات حؤولية في المعدة، ولها علاقة معروفة بمرض القرحة الهضمية.

الزائفة الزنجارية

جراثيم هوائية سلبية الغرام واسعة الانتشار، تنتشر للمجرى الدموي وتسبب مرضًا جهازيًا.

العصوانيات Bacteroides

هي جراثيم لا هوائية تعد مكونات شائعة في الفلورا الجرثومية. عندما تخرج العصوانيات من الأمعاء تكون مسؤولة عن عدد من العداوى والخراجات التي يمكن أن تحدث في كافة أنحاء الجسم، بما فيه الجهاز العصبي المركزي والرأس والعنق والصدر والبطن والحوض والجلد والأنسجة الرخوة؛ كما يمكن أن تسبب إسهالًا وخراجات.

المتقلبة Proteus

العداوى الأشيع التي تسببها أنواع المتقلبة تشمل عداوى السبيل البولي، من قبيلة المتقلبات.

البروفيدنسية Providencia

من قبيلة المتقلبات.

المورغانيلة Morganella

من قبيلة المتقلبات

المستصفرة المرجية Xanthomonas campestris

المغزليات Fusobacteriales

السمات

الإمعائيات هي جراثيم عصوية تقيس 1-5 مكم طولًا. تعطي نموذجيًا مستعمرات رمادية متوسطة حتى كبيرة الحجم على آغار الدم، رغم أنَّ بعضها يمكنه إنتاج أصباغ. ترجع معظمها النترات إلى نتريت، رغم وجود بعض الاستثناءات. وبخلاف معظم الجراثيم المشابهة فهي تفتقر عمومًا للصبغي C oxidase باستثناء بعض الجراثيم. تمتلك معظمها سياط. وهي غير منتجة للأبواغ.

تمتلك معظم الإمعائيات أهداب محيطة تساعد على التصاقها بخلايا المضيف. تنتج بعضها ذيفانات داخلية، وهي ذيفانات تتوضع على الجدار الخلوي للجرثومي، وتتحرر بموت الجرثومة، وتسبب مشاكل مرضية أشدها الصدمة بالذيفانات الداخلية (يحدث فيها تفاعل التهابي جهازي وتوسع أوعية يؤدي لانخفاض في الضغط).

وتنتج بعضها ذيفانات معوية تسبب إسهالًا. أهم مستضداتها:

  • المستضد O: وهو مستضد خارجي من الشحميات عديدة السكريد.
  • المستضد K: وهو مستضد المحفظة.
  • المستضد H: وهو مستضد السوط.

التمييز في المختبر

- من الاختبارات المستخدمة لتمييز الإمعائيات عن غيرها من الجراثيم:

  • آغار اليوزين وزرقة الميثيلين (EMB): يثبط هذا الآغار نمو الجراثيم إيجابية الغرام.
  • وسط ماكونكي آغار: يحوي على حموض صفراوية تمنع نمو الجراثيم إيجابية الغرام.

- تستخدم عدة اختبارات في المختبر للتمييز بين الإمعائيات، ومن بينها:

  • أحمر الفينول.
  • وسط التريبتون.
  • آغار الفينيل آلانين لكشف إنتاج أنزيم ديأميناز، والذي يحول الفينيل آلانين إلى حمض فينيل بيروفيك.
  • أحمر الميتثل أو أو اختبارات فوغيس بروسكاور، والذي يعتمد على هذم الجرثومة للغلوكوز.
  • اختبار الكاتلاز على الآغار المغذي، والذي يختبر إنتاج الجرثومة لأنزيم الكاتالاز، بشطر الماء الأوكسجيني وتحرير غاز الأوكسجين.
  • اختبار الأوكسيداز على وسط آغار مغذٍ لاختبار إنتاج أنزيم الأوكسيداز، بالتفاعل مع أمين عطري لإنتاج لون بنفسجي.
  • اختبارات الجيلاتين المغذي لكشف أنزيم الجيلاتيناز.
  • اختبار اليورياز: ويستخدم لكشف بعض أنواع الإمعائيات، وهي الملوية البوابية والوتدية الحالة لليوريا.

المصدر


خطأ لوا في package.lua على السطر 80: module 'Module:Arguments' not found.