مضاد إسهال

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الدواء المضاد للإسهال anti-diarrheal drug هو أي دواء يقدم تفريجاً عرضياً للإسهال؛ والعلاج الأهم للإسهال الحاد هو تعويض الماء والكهارل (الأملاح) ، ولا تنفع مضادات الإسهال في الإسهال المزمن ؛ وهي إما مواد أفيونية توقف حركة الأمعاء ، أو مواد ممتزة (تلتصق بغيرها) ، أو مواد رافعة للقوام.

أنواع مضادات الإسهال

  • صادات حيوية مثل ميترونيدازول.
  • محاليل الكهارل الستعملة لتعويض فقد السوائل والأملاح في الحالات الشديدة.
  • تستعمل مواد رافعة للقوام Bulking agent مثل الميتيل سيللوز methylcellulose أو ألياف نباتية dietary fiber ومنها النخالة bran و بذور السلينيوم Psyllium seed husks وغيرها وذلك لعلاج الإسهال نتيجة مرض البطن الوظيفي ولضبط ما يخرج من فتحة الأمعاء الخارجية ileostomy.
  • مواد ماصة Absorbent تساعد في امتصاص المواد السامة التي تسبب الإسهال الخمجي، ويعد ميتيل سيللوز مادة ماصة
  • مواد مضادة للالتهاب الموضعي Anti-inflammatory كمحاليل مثل تحت ساليسلات البزموت Bismuth subsalicylate.
  • مركبات أفيونية والتي تستعمل بالإضافة لتاثيرها المسكن للألم كأدوية مضادة للإسهال ، ولمركبات الأفيون تأثير ناهض agonist للمستقبلات الأفيونية (المورفينية) في الأمعاءوالتي تسبب الإمساك عند تنبيهها. ومكن استعمال المورفين والكودئين codeine لتفريج الإسهال وأهم المركبات الأفيونية لعلاج الإسهال هو اللوبراميد Loperamide والذي ينبه فقط مستقبلات الأفيونية ميو μ opioid receptors في المعاء الغليظة ولا يؤثر على الجهاز العصبي المركزي لأنه لا يجتاز الحاجز الدماغي الشوكي central nervous system بكميات ذات قيمة، مما يسمح باستعمال اللوبراميد لنفس الفائدة دون خطر التأثير المركزي ، ويتم وضع الأتروبين بجرعة ربع ملغ مع المادة الأفيونية ديفينوكسيلات في الدواء المشهور لومتيل منعاً من إساءة استعماله كمادة إدمان أفيونية إذ سرعان ما يظهر الأثر الجانبي للأتروبين بزيادة الجرعة مما يصد المدمن.

انظر أيضاً

انظر : مجموع الجداول الدوائية