مضاد الحكة

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى: تصفح، ابحث

مضادات الحكة

قد تنتج الحكة عن أمراض جهازية مثل التحسس الدوائي، واليرقان الانسدادي، والأمراض الغدية، وبعض الأمراض الخبيثة، وقد تنتج عن أمراض جلدية مثل الصداف، والإكزيمة، والشرى، والجرب، لذا يجب توجيه المعالجة إلى السبب المستبطن للحكة إذا كان ذلك ممكناً.

الأدوية المستخدمة

  • تستخدم المطريات emollients لعلاج الحكة المترافقة مع جفاف الجلد والحكة التي تصيب الأشخاص المسنين الأصحاء.
  • يفيد الكروتاميتون crotamitone في إزالة أعراض الحكة بفضل خواصه المولدة للحمامى والشعور بالدفء في المنطقة التي يطبق عليها.
  • تقوم مضادات الهيستامين بحصر المستقبلات الهيستامينية H1 وتنقص بذلك التورم والتهيج الذي يحدثه الهيستامين المتحرر نتيجة الأذية الحاصلة كالحروق الشمسية ولسع الحشرات، ويفضل إعطاؤها عن طريق الفم للتخلص من مشاكل التحسيس التي تحدثها الأشكال الموضعية. تفيد مضادات الهيستامين أيضاً في علاج الحكة الناشئة عن الإكزيمة.
  • قد تفيد مستحضرات المخدرات الموضعية في تخفيف الحكة والآلام الموضعية كآلام الحروق وآلام لسع الحشرات ولكنها لا تعد من المستحضرات المناسبة، ويمكن أن تمتص خاصةً عبر الأغشية المخاطية، لذا يجب تجنب استخدامها لأكثر من 3 أيام، وهي غير مناسبة للاستخدام لدى الأطفال الصغار

مصادر

http://www.syrianclinic.com/


انظر : مجموع الجداول الدوائية