مخدر موضعي

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى: تصفح، ابحث

المخدرات الموضعية local anesthetic agents هي مركبات كيميائية تعمل على حجب الإحساس في منطقة تشريحية محددة من الجسم تتفاوت مساحتها حسب الحاجة، ويتم ذلك من خلال حصر النقل العصبي للسيالات الحسية من المحيط إلى الجملة العصبية المركزية عبر آليات محددة. وتكون الألياف الصغيرة عديمة النخاعين، المسؤولة عن نقل الإحساس بالألم والحرارة أكثر تأثراً بها.

اكتشافها

الكوكائين هو أول المركبات المكتشفة، واستخدم في هذا المجال منذ وقت بعيد، ثم قام فرويد وكارل كولير باستعماله في أبحاثهما الطبية.

وفي أوائل القرن العشرين تم اصطناع الكثير من المركبات التي تتمتع بالتأثير المخدر الموضعي، وكان في طليعتها البروكائين والليدوكائين وغيرهما.

آلية تأثيرها

تثبيط عكوس لأقنية أيونات الصوديوم، منع إعادة الإستقطاب حيث يتوقف إنتقال السيالات الحسية في الأعصاب المحيطية، مما يؤدي لانعدام الإحساس والحصول على التأثير المذكور.

البنية الكيميائية

تقسم لمجموعتين رئيسيتين هما:

الأميدات

تحوي مجموعة أميدية تصل بين القسم المحب للدسم والجزء المحب للماء، وتتصف بكونها أكر ثباتاً، وترتبط بشكل أقوى من المخدرات الايسترية بالمستقبلات فلديها فترة تأثير أطول، وتستقلب في الكبد.

الإيسترات

تكون هي الواصلة بين الحلقة العطرية والأمين، وتتميز بأنها تستقلب في البلازما ويكمن أن تسبب حساسية ولها نصف عمر حيوي قصير ومدة تأثير قصيرة. فاختيار المخدر الموضعي المناسب يرتبط بشكل أساسي بمدة التأثير المطلوبة.

العوامل المؤثرة على فعاليتها

الانحلالية بالدسم

زيادة الانحلالية بالدسم (لحد معين بحيث لا يفقد التوازن ويصبح غير فعال) تسبب اختراق أسرع للعصب وحصر أفضل لقناة الصوديوم وتسريع أكبر لبدء التأثير. كذلك فإن الارتباط الأقوى بقنوات الصوديوم سيؤدي حتماً لفترة عمل أطول.

تأثير الباهاء داخل الخلايا وخارجها

تتميز معظمها بأنها أسس ضعيفة، مما يجعلها قليلة الانحلال في الماء، ولهذا يتم تحويلها إلى أملاح تتمتع بقابلية الانحلال في الماء، تعطي محاليلها تفاعلاً حمضياً يكون في حالة توازن مع الأساس، مما يجعلها تتواجد بشكلين مؤين وغير مؤين.

والشكل غير المؤين هو القابل للمرور عبر غشاء العصب والذي يعطي التأثير الدوائي. وهكذا فإن تغير الباهاء سيؤدي لانحراف في التوازن تجاه الشكل المؤين ويؤخر بدء التأثير. وذلك لأن بنية المركب يتحكم بها الباهاء خارج الخلايا.

التأثير الموسع للأوعية

بعض المخدرات الموضعية ذات التأثير الموسع للأوعية الدموية يتم مشاركتها مع أدوية مقبضة لتلك الأدوعية كالأدرينالين مما يحول دون سرعة وصولها إلى مجرى الدم الرئيسي، ويؤدي للحصول على تأثير أطول لها.

الآثار الجانبية والسمية

تعتبر آمنة بسبب طريق إعطائها، قد تظهر أعراض عصبية (خدر، دوار، اضطراب رؤيا، فقدان وعي) وبعض الأعراض القلبية والوعائية والدموية وفي حالات نادرة جداً حساسية وطفح، وتتفاوت تلك الآثار الجانبية من مركب لآخر.

المركبات المستخدمة

ذات البنية الايسترية

ذات البنية الأميدية

المصدر

  • كتاب الكيمياء الصيدلية، منشورات جامعة دمشق، د.فيصل الجندي - د.سامر حيدر.
انظر : مجموع الجداول الدوائية