ريزربين

من موسوعة العلوم العربية
(بالتحويل من Reserpine)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
ريزربين
Systematic (IUPAC) name
Methyl (3β,16β,17α,18β,20α)-11,17-dimethoxy-18-[(3,4,5-trimethoxybenzoyl)oxy]yohimban-16-carboxylate
Clinical data
AHFS/Drugs.com Consumer Drug Information
MedlinePlus a601107
Licence data US FDA:link
Pregnancy cat. D (fetotoxic)
Legal status Rx-only (some countries banned/discontinued)
Routes oral
Pharmacokinetic data
Bioavailability 50%
Metabolism gut/liver
Half-life phase 1 = 4.5h,</br> phase 2 = 271h, </br> average = 33h
Excretion 62% feces / 8% urine
Identifiers
CAS number 50-55-5 YesY
ATC code C02AA02
PubChem CID 5770
DrugBank DB00206
ChemSpider 5566 YesY
UNII 8B1QWR724A YesY
KEGG D00197 YesY
ChEBI CHEBI:28487 YesY
ChEMBL CHEMBL772 YesY
Chemical data
Formula C33H40N2O9 
Mol. mass 608.68 g/mol
 YesY (what is this?)  (verify)

ريزربين (Reserpine‏)

الاستعمال والإعطاء

  • الريزربين هو قلويد يتم الحصول عليه من جذور أنواع محددة من الراولفيا (فصيلة الدفليات) (Apocynaceae)، بشكل رئيسي الراولفيا الثعبانية (Rauwolfia serpentina) و الراولفيا المقيئة (Rauwolfia vomitoria) أو بالاصطناع. المادة التي نحصل عليها من المصادر الطبيعية ممكن أن تحتوي على قلويدات وثيقة الصلة.
  • ريزربين هو دواء خافض لضغط الدم يسبب نفاذ مخازن النورأدرينالين في النهايات العصبية الودية المحيطية، ونفاذ مخازن الكاتيكول امين والسيروتونين في الدماغ، القلب، والعديد من الأعضاء الأخرى مما يسبب انخفاضاً في ضغط الدم، تباطؤ القلب، تخميد الجملة العصبية المركزية.
  • التأثير الخافض لضغط الدم يعود بشكل رئيسي لانخفاض النتاج القلبي و انخفاض المقاومة المحيطية. تُثبط المنعكسات القلبية الوعائية جزئياً و لكن من النادر أن يكون انخفاض ضغط الدم الانتصابي مشكلة في الجرعات المستخدمة في فرط ضغط الدم. عندما يعطى فموياً فإن التأثير الكامل يصل فقط بعد عدة أسابيع من المعالجة ويستمر إلى 6 أسابيع بعد إيقاف المعالجة.
  • يستخدم الريزربين في تدبير فرط ضغط الدم و الذهان المزمن مثل الفصام.يستخدم أيضاً في معالجة متلازمة رينو.
  • في فرط ضغط الدم، يعطى الريزربين فموياً بجرعة بدئية تصل إلى 500 ميكروغرام يومياً لحوالي أسبوعين، بعد ذلك تنقص إلى أدنى جرعة ضرورية لإبقاء الاستجابة. بعض المصادر توصي بجرعة بدئية من 50 إلى 100 ميكروغرام.جرعة الصيانة حوالي 100 إلى 200 ميكروغرام يومياً ممكن أن تكون كافية و يجب ألا تتجاوز بشكل طبيعي 500 ميكروغرام.
  • ممكن أن يستخدم جرعات أخفض من الريزربين مع مدر ثيازيدي للإنقاص من التأثيرات العكسية والتحمل.
  • يستخدم ريزربين في الذهان المزمن بجرعات يومية تصل إلى 1 مغ يومياً.

المعالجة و التأثيرات العكسية

انسحاب الريزربين أو إنقاص جرعته يسبب إبطال العديد من التأثيرات العكسية على الرغم من أن الاضطرابات العقلية ممكن أن تستمر لأشهر والتأثيرات الخافضة لضغط الدم ممكن أن تستمر لأسابيع بعد إيقاف المعالجة. إذا حدثت زيادة بالجرعة فينصح بتناول الفحم الفعال خلال ساعة واحدة من الابتلاع. المعالجة عموماً داعمة وعرضية. انخفاض الضغط الشديد قد يستجيب لوضع المريض بوضعية الاستلقاء مع رفع القدمين. قد يكون إعطاء مقلد ودي ذو تأثير مباشر فعالاً في معالجة انخفاض الضغط الشديد. ولكن يجب أن يعطى بحذر، يجب أن يراقب المريض على الأقل 72 ساعة.

الاحتياطات:

يجب ألا يستخدم ريزربين عند مرضى الإكتئاب أو الذين لديهم تاريخ مع الإكتئاب ، و مع المريض الذين لديهم مرض قرحة هضمية نشطة أو التهاب القولون التقرحي ، أو عند مرضى مرض باركنسون.يجب أيضاً أن يتم تجنبه في ورم القواتم. يجب أن يستخدم بحذر عند المرضى المضعفين أو المرضى الكهول و في حال وجود اضطراب النظم القلبية، احتشاء عضلة قلبية، عدم كفاءة كلوية، حصاة صفراوية، صرع، أو حالات تحسسية مثل الربو القصبي. ريزربين هو مضاد استطباب عند المرضى الذين لديهم معالجة بالتخليج الكهربائي(ECT) ويجب ترك فواصل على الأٌقل 7 إلى 14 يوم بين أخر جرعة من الريزربين والبدء بأي معالجة بالتخليج الكهربائي (ECT). من المحتمل أنه ليس ضرورياً إيقاف الريزربين أثناء التخدير على الرغم من أنه قد تتعزز تأثيرات إخماد الجملة العصبية المركزية بوساطة الريزربين.

التأثيرات العكسية

  • تتضمن التأثيرات العكسية بشكل شائع احتقان أنفي ، صداع ، وأعراض بالجملة العصبية المركزية تتضمن الإكتئاب ، نعاس، دوخة، نوام، كوابيس، وأعراض لزيادة حركة السبيل المعدي المعوي تتضمن الإسهال، معص بطني، و بجرعات أعلى تزايد إفراز الحمض المعدي. ممكن أن يحدث ضيق تنفسي، ازرقاق، قهم (فقد الشهية)، و نوام عند الرضع الذين تناولت أمهاتهم ريزربين قبل الولادة.
  • الجرعات الأعلى قد تسبب بيغ ( احمرار الوجه والعنق العابر)، تباطؤ القلب، اكتئاب شديد والذي قد يؤدي للانتحار، وتأثيرات خارج هرمية، انخفاض ضغط الدم، غيبوبة، اختلاجات، خمود تنفسي، وحدث أيضاً انخفاض الحرارة بفرط الجرعة. انخفاض ضغط الدم شائع أيضاَ عند المرضى الذين تعرضوا لحادث دماغي وعائي.
  • ذكرت حالات تَحَفُّلُ الثَّدْي (امتلاء الثدي باللبن وتمدده اثناء الإرضاع), ثرّ اللبن، تثدي، تزايد تراكيز البرولاكتين ، انخفاض الشبق (الشهوة الجنسية)، العنانة ، احتباس الصوديوم، الوذمة ، انخفاض أو تزايد الشهية، ازدياد الوزن، تقبض الحدقة، جفاف الفم، تثبيط اللعاب، عسر التبول، حكة، و فرفرية قليلة الصفيحات.
  • ثبت أن الجرعات الكبيرة من الريزربين مكوّنة للأورام عند القوارض.
  • اقترحت عدة تقارير ارتباطاً بين الريزربين وبين تطور ورم الثدي ولكن فشلت دراسات أخرى في تأكيد ذلك.

التداخلات

المرضى الذين يتناولون ريزربين ممكن أن يكون لديهم فرط حساسية اتجاه الأدرينالين و بقية المقلدات الودية مباشرة التأثير، والتي يجب ألا تعطى إلا لمناهضة الريزربين. ممكن أن تتناقص تأثيرات مقلدات الودي غير مباشرة التأثير مثل ايفدرين بواسطة الريزربين. يتحسن التأُثير الخافض للضغط للريزربين بوساطة المدرات الثيازيدية وبقية خافضات ضغط الدم. ممكن أن يسبب ريزربين اهتياج و فرط ضغط الدم عند المرضى الذين يتناولون مثبطات الأكسيداز أحادي الأمين MAOIs . استعمال الديجيتال أو الكينيدين مع الريزربين ممكن أن يسبب اضطرابات نظم القلب. من الممكن أن يحسن الريزربين من تأثيرات مخمدات الجملة العصبية المركزية.

الحركية الدوائية

يمتص ريزربين من السبيل المعدي المعوي بتوافر حيوي 50%. يستقلب على نطاق واسع ويطرح ببطء في البول والبراز. في الأربعة أيام الأولى، يطرح حوالي 8% في البول، على شكل مستقلبات بشكل رئيسي، وحوالي 60% في البراز، غير متغيرة بشكل رئيسي. يعبر ريزربين المشيمة والحاجز الدماغي الدموي ويظهر أيضاً في حليب الثدي.

المصدر

Martindale 36 2009

https://en.wikipedia.org/wiki/Reserpine