سيلازابريل

من موسوعة العلوم العربية
(بالتحويل من Cilazapril)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
سيلازابريل
Kekulé, stereo, skeletal formula of cilazapril ((1S,9S)-9-[(2S)-2-yl]amin,-1-carbox)
تسمية أيوپاك IUPAC (1S,9S)-9-[(2S)-(1-Ethoxy-1-oxo-4-phenylbutan-2-yl)amino]-10-oxo-octahydro-1H-pyridazino[1,2-a][1,2]diazepine-1-carboxylic acid[بحاجة لمصدر]
المعرفات
رقم CAS 88768-40-5
PubChem 56330
KEGG D07699
كود ATC C09AA08
SMILES

InChI InChI=1S/C22H31N3O5/c1-2-30-22(29)18(13-12-16-8-4-3-5-9-16)23-17-10-6-14-24-15-7-11-19(21(27)28)25(24)20(17)26/h3-5,8-9,17-19,23H,2,6-7,10-15H2,1H3,(H,27,28)
الخصائص
الصيغة الجزيئية C22H31N3O5
كتلة مولية 417.47 g mol-1
الحموضة (pKa) 2.285
في حال عدم ورود غير ذلك فإن البيانات الواردة أعلاه معطاة بالحالة القياسية (عند 25 °س و 100 كيلوباسكال)

سيلازابريل (Cilazapril) من مثباط الأنزيم المحول للأنجيوتنسين مطولة التأثير يستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم وفشل القلب الاحتقاني.

يملك ثمانية أشكال فراغية محتملة, الشكل S منها هو الفعال طبيا.

آلية العمل

سيلازابريل هو مثبط الأنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE) طويل المفعول نوعي, الذي يكبح جملة الرينين أنجيوتنسين الألدوستيرون وبالتالي تثبيط تحويل الأنجيوتنسين الأول غير النشط للأنجيوتنسين الثاني، وهو مضيق للأوعية قوي. في الجرعات الموصى بها، يتم الحفاظ على تأثير سيلازابريل في مرضى ارتفاع ضغط الدم والمرضى الذين يعانون من قصور القلب الاحتقاني لمدة تصل إلى 24 ساعة. في المرضى الذين يعانون من وظيفة كلى طبيعية، يبقى البوتاسيوم عادة في المصل ضمن المعدل الطبيعي خلال فترة العلاج بالسيلازابريل. في المرضى الذين يتناولون مدرات البول الحافظة للبوتاسيوم بصورة متزامنة قد ترتفع مستويات البوتاسيوم.

القعالية

ارتفاع ضغط الدم

يؤدي سيلازابريل الى تخفيض كل من ضغط الدم الانقباضي أثناء الاستلقاء والوقوف وضغط الدم الانبساطي. إنه فعال في جميع درجات ارتفاع ضغط الدم الأساسي، وكذلك في ارتفاع ضغط الدم الكلوي. تأثيرات سيلازابريل الخافضة للضغط عادة ما تكون واضحة في غضون الساعة الأولى بعد تناوله، وأكبر قدر من التأثير لوحظ بعد 3 و 7 ساعات. عموما, لا يزال معدل ضربات القلب دون تغيير. لم يتسبب بتسرع القلب الانعكاسي، لكن قد تحدث زيادة طفيفة في ضربات القلب. في بعض المرضى تخفيض ضغط الدم قد يقلل من نهاية الفاصل الزمني للجرعة. يحافظ السيلازابريل على تأثيره على المدى الطويل. وقد لوحظ عدم وجود زيادة سريعة في ضغط الدم بعد الانسحاب المفاجئ للسيلازابريل.

في مرضى ارتفاع ضغط الدم مع الفشل الكلوي المعتدل إلى الحاد، فإن معدل الرشح الكبيبي وتدفق الدم الكلوي عموما يبقى دون تغيير مع السيلازابريل على الرغم من انخفاض سريري كبير في ضغط الدم.

كما هو الحال مع مثبطات ACE الأخرى، فإن تأثير السيلازابريل في خفض ضغط الدم في المرضى السود يكون أقل وضوحا مما هو عليه في غير السود. ومع ذلك فإن الاختلافات العرقية في الاستجابة لم تعد واضحة عندما يعطى السيلازابريل في تركيبة مع هيدروكلوروثيازيد.

قصور القلب الاحتقاني

في المرضى الذين يعانون من قصور القلب الاحتقاني تكون جملة لرينين أنجيوتنسين الألدوستيرون والجهاز العصبي الودي مفعلة عموما، مما يؤدي إلىتعزيز تضيق الأوعية الجهازية وتعزيز احتباس الصوديوم والماء. من خلال تثبيط جملة الرينين أنجيوتنسين الألدوستيرون، يحسن سيلازابريل ظروف التحميل في قلب الفشل عن طريق خفض المقاومة الوعائية الجهازية (الحمل البعدي) والضغط الرئوي الاسفيني الشعري (الحمل القبلي) في المرضى على مدرات البول و/أو الديجيتال. وعلاوة على ذلك، فإن مقاومة الجهد لهؤلاء المرضى تزداد بشكل ملحوظ، وأظهرت حدوث تحسن في نوعية الحياة. الآثار الديناميكية الدموية والسريرية تحدث فورا وتستمر.

الحركية الدوائية

يمتص السيلازابريل بكفاءة عالية ويحول بسرعة إلى شكله النشط، cilazaprilat. تناول الطعام مباشرة قبل أخذ السيلازابريل يؤخر ويقلل من امتصاصه إلى الحد الذي يجعل منه غير فعال علاجيا. التوافر البيولوجي للcilazaprilat من السيلازابريل الفموي يقارب 60٪، استنادا إلى بيانات الاستعادة البولية. ويتم الوصول إلى أقصى تراكيز في البلازما في غضون 2 ساعة بعد تناوله وهذا يتعلق بشكل مباشر بالجرعة. يتم التخلص من Cilazaprilat دون تغيير عن طريق الكلى، مع عمر نصف فعال 9 ساعات بعد جرعة يوميا سيلازابريل.

الشكل الصيدلاني

مضغوطات ملبسة بالفيلم بجرعة 0.5ملغ و 2.5ملغ.

التحذيرات والاحتياطات

مثل مثبطات ACE الأخرى، ينبغي أن يستخدم سيلازابريل بحذر في المرضى الذين يعانون من تضيق الأبهر أو من لديهم عرقلة تدفق.

يجب اتباع الجرعة الموصى بها بدءا من 0.5 ملغ بدقة في المرضى المسنين المصابين بقصور القلب الاحتقاني الذين يتلقون جرعة عالية من مدر للبول.

الآثار الجانبية

الآثار الجانبية الأكثر شيوعا تشمل السعال الجاف، والطفح الجلدي، وهبوط الضغط، والدوخة، والتعب، والصداع، والغثيان وعسر الهضم واضطرابات هضمية أخرى. وقد تم الإبلاغ عن اضطرابات الدم مع مثبطات ACE وتشمل قلة العدلات وندرة المحببات (وخصوصا في المرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي والذين يعانون من اضطرابات الجهاز اللمفاوي).

التخزين

يخزن بدرجة حرارة أقل من 25درجة مئوية.

المصدر

http://www.medsafe.govt.nz/profs/datasheet/z/zapriltab.pdf