أستروجين

من موسوعة العلوم العربية
(بالتحويل من إستروجين)
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الأستروجين Estrogen، من الهرمونات الجنسية المؤنثة، وهي مركبات ستيروئيدية.

  • المبيض
  • قشر الكظر
  • خلايا ليدغ في الخصية
  • المشيمة

أنواعه

أكتشف منها مركبات جديدة هي استراديول 17-ب والاسترون والاستريول، وتختلف بالفعالية الفزيولوجية والفارماكولوجية، والأكثر تأثير بينها هو الاستراديول 17-ب ثم الاوسترون ثم الاستريول. وهي تنطرح في البول، ويعتقد أن الاستريول منتج استقلابي لأنواع استروجينية أما النوعين الآخرين ينطلقان من المبيض من أصل بروجستروني.

أعلى ما يكون تركيزها في البول عند الإباضة، وتستمر مرتفعة نسبياً طيلة فترة الجسم الأصفر، وتقدر كمية المنتج في 24 ساعة من الاسترون والاستراديول 0.1-0.5ملغ ومعايرتها بالبلاسما أكدت أن الكمية الحرة منهما 0.1-1 مكروغرام/ليتر بلاسما.

طرق الإعطاء دوائياً

الاستروجينات الطبيعية المنحلة في الدسم يفضل إعطائها عن طريق العضل أو تحت الجلد، وتنقص فعاليتها إلى حد كبير إذا أعطيت عن طريق الفم لأنها تتخرب بالخمائر الكبدية، وتزداد فعالية الطبيعية إذا أسترت، ويؤخر هذا من سرعة امتصاصها من مواضع الحقن وتطيل مدة تأثيرها.

المركبات

  1. أهمها دي إيتيل ستيلبسترول، وهو ليس ستيروئيدي، ويؤثر بإعطائه عن طريق الفم كما يؤثر عن طريق الفمويتبع نفس طريق استقلاب الاستروجينات الطبيعية وينطرح معظمه كمركب غلكورونيد
  2. الاستراديول النقي
  3. ايتينيل استراديول
  4. بنزوات الاستراديول
  5. دي انيسترول
  6. اسرتاديول فاليرات
  7. ميتالين استريل
  8. هيكسيستول
  9. كينسترول
  10. بنزيسترول
  11. كلورو تريانيسن
  12. صوديوم أسترون سلفات
  13. برومي تسترول دي بروبيونات

الآثار الجانبية

المعالجة المديدة تزيد حدوث الخثرات وبالتالي الصمامات الصدرية والقلبية والدماغية بنسبة 4-5 أضعاف، وهذا ينطبق على مانعات الحمل الهرمونية نتيجة إحداث التهاب الوريد الخثري أو استفحاله، كما أن له علاقة بالسرطانات الأنثوية، ولا يجوز أن يعطى للحامل ولا المرضع لأنه يمر من الثدي مع الحليب كمرور التستوستون.

التأثير الفارماكولوجي

الجهاز التناسلي

  • زيادة نمو النسج التناسلية وحجمها ونضجها، وزيادة النمو والتطور في عضلات الرحم وبطانة الرحم، فتزيد فيها كمية الماء والشوارد والبروتين والنكليوتيدات وعدد من الخمائر، كما يتكثف الغشاء المخاطي للمهبل وتتقرن الخلايا السطحية ويزداد مفرزه هو والرحم.
  • وهو يؤثر على الذكور والإناث.
  • يؤثر على توزع الدسم والشحوم عند النساء.
  • يزيد توضع الدسم تحت الجلد.
  • يزيد كافة الجلد واحتوائه على الماء.
  • يعاكس تأثير الأندروجين الذي يزيد الغدد الدهنية في الجلد.

غير ذلك

  • ينقص نسبة النمو وسرعته بعد البلوغ.
  • له تأثير استقلابي هام، وتأثير استقلابي بروتيني إيجابي في النسج المحيطة والأعضاء التناسلية المحيطة، فبنقصه يسبب تثقب العظام وهو ما يلاحظ عند سن اليأس (وسببه نقص هرمونات أخرى كهرمونات قشر الكظر المعاكسة للأستروجين).
  • يزيد نسبة هرمون الدرق المتحد بالدم مع البروتين ونسبة اتحاد هرمونات قشر الكظر المتحدة مع البروتين في ادم.

مصادر

  • كتاب علم الأدوية، د.عبد الرؤوف عباس، منشورات جامعة دمشق.