تخدير الضفيرة العضدية

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تخدير الضفيرة العضدية
Gray808.png
منظر أمامي للضفيرة العضدية اليمنى وفروعها القصيرة.
Details
From ر5، ر6، ر7، ر8، ص1
Identifiers
Latin plexus brachialis
MeSH قالب:If empty
TA خطأ لوا في وحدة:Wikidata على السطر 863: attempt to index field 'wikibase' (a nil value).
TH THhقالب:Str rep.html {{#property:P1694}}
TE {{#property:P1693}}
FMA {{#property:P1402}}
Anatomical terms of neuroanatomy
[[[d:خطأ لوا في وحدة:Wikidata على السطر 996: attempt to index field 'wikibase' (a nil value).|edit on Wikidata]]]

تخدير الضفيرة العضدية Anesthesia of the brachial plexus :

إن أعصاب الضفيرة العضدية - كما نعلم - متشابكة مع بعضها وتعمل بشكل متكامل لتؤدي وظيفة السيطرة على الطرف العلوي. يتم تخدير الضفيرة العضدية عبر ثلاث طرق :

1- التخدير العام General Anesthesia :

حيث يتم تخدير المريض بشكل عام وكامل.. لهذا النمط من التخدير أعراض جانبية.

2- التخدير الموضعي Local Anesthesia :

حيث يتم تخدير الطرف الذي سيتم إجراء العملية له فقط، ولكن التخدير يشمل فقط البنى السطحية في المنطقة المجاورة لمكان حقن المخدر.

3- إحصار الضفيرة Plexus Block :

حيث يتم إجراء تخدير موضعي للضفيرة المتحكمة بالطرف الذي سيجرى العمل الجراحي، مما يؤدي إلى تخدير البنى السطحية والعميقة معا ً.

إحصار الضفيرة العضدية :

  • تتم عملية إحصار العصب Nerve Block "و هي الأهم" عبر مخدر موضعي Local anesthetic كالليدوكايين Lidocaine أو البوبيفاكيين Bupivacaine، حيث يحقن المخدر بالقرب من موضع أعصاب الضفيرة العضدية ليؤثر عليها موضعيا ً فينتقل كامل الطرف العلوي إلى حالة الخدر التام. وعليه، فإن إحصار العصب، تلك هي الإجراء الأكثر شيوعا ً في عمليات التخدير.
  • يستغرق الوصول إلى الخدر التام للطرف العلوي حوالي 10-15 دقيقة، تصبح الذراع بأكملها بعدها خدرة تماما ً fully anesthetized وجاهزة لأي عملية جراحية بعد ذلك. يبقى الطرف الخاضع لعملية حصار العصب خدرا ً لعدة ساعات بعد العمل الجراحي، مما يؤمن تثبيطا ً ممتازا ً للألم.
  • بإمكان المريض أن يبقى مستفيقا ً خلال عملية جراحية لطرف علوي مخدر تماما ً، وبالإمكان أن يعطى بعض المهدئات، وفي بعض الحالات يتم تخدير المريض كاملا ً عبر مخدر تام المفعول General Anesthetic بحسب ما تقتضيه إجراءات العملية الجراحية.
  • إن حصار الضفيرة العضدية يملك أفضلية واضحة إذا ما قورن بالتخدير العام General Anesthesiaو التخدير الموضعي Local Anesthesia. حيث أن المريض عند استخدام عملية حصار العصب يستطيع العودة للتنفس الطبيعي بنفسه مجددا ً، وبالتالي فإن تجنب التخدير العام سوف يلغي احتمالية حدوث الأعراض الجانبية الناجمة عن التخدير العام. ومن هذه الأعراض :

1- فرط الحرارة المؤذي Malignant Hyperthermia.

2- غثيان وتقيؤ ما بعد الجراحة Post-Operative Nausea And Vomiting.

3- فرط التحسس ضد العوامل Hypersensitivity To Agents.

4- التهاب منطقة حقن المخدر Infection At The Intended Injection Site.

5- الأرجية (التحسسية) Allergy.

6- فرط التحسس تجاه المواد المخدرة Hypersensitivity To Anesthetic Substances.

7- نوبة رد الفعل التسممي الموضعية Local Anesthetic Toxic Reaction (Seizure).

  • إذا ً، فباستخدام آلية إحصار العصب نتجنب أعراض التخدير العام الجانبية.
  • باستخدام حصار العصب، سوف لن نحتاج إلى التنبيب داخل الرغامى Endotracheal Intubation، وهو عملية تتضمن غرز أنبوب تنفس ضمن الرغامى Trachea. وذلك أمر جيد لأن التنبيب قد يسبب ضررا ً للمريض.. إذا ً فقد تم تحاشي كل تلك الأضرار "المحتملة" عبر عملية حصار العصب.
  • إن تلك العملية "أي إحصار العصب" تؤدي أيضا ً إلى تخدير الأعصاب الودية Sympathetic Nerves في الطرف العلوي الخاضع لتلك العملية، مما يؤدي إلى حصول توسع في الأوعيةVasodilation، وإن ذلك لأمر إيجابي فعلا ً حيث أنه يحسن من تدفق الدم إلى الطرف العلوي المُخدّر جاعلا ً من إجراءات جراحة الأوعية أمرا ً أسهل تقنيا ً.
  • بما أن عملية إحصار العصب تخدر جميع بنى الطرف العلوي الخاضع لتلك العملية السطحية منها والعميقة، سيعطي ذلك إمكانية لاستكشاف تلك البنى بشكل دقيق وتصحيح الأخطاء -إن وجدت-.
  • إجراء إحصار الضفيرة العضدية هو أحد الإجراءات المفضلة عندما يكون العمل الجراحي محصورا ً بحيز معين من الطرف العلوي.. فمثلا ً:

1- إذا كان العمل الجراحي يستهدف المنطقة من منتصف العضد حتى الأصابع فإن إحصار الضفيرة العضدية سيكون إما فوق ترقي Supra-Clavicular أو تحت ترقي Infra-Clavicular، أو تحت غرابي Subcoracoid أو إبطي Axillary.

2- وإذا كان العمل الجراحي يستهدف المنطقة ما بين الكتف ومنتصف العضد، فإن حصار الضفيرة العضدية سيكون بين أخمعي Inter Scalene.

  • بسبب توزع مسؤولية تعصيب مناطق الذراع على أعصاب الضفيرة العضدية المختلفة، يؤدي حصار الضفيرة العضدية في حالة الجراحات العابرة لمنطقة منتصف العضد إلى كون الذراع بشكل ملطخ patchy بالنسبة لعملية الخدر، حيث تتواجد مناطق مخدرة، ومناطق غير مخدرة.. وبالتالي في هذه الحالات لا يمكن إجراء إحصار لأحد أعصاب الضفيرة العضدية فقط، وإنما ستكون العملية أكثر تعقيدا ً بقليل.
  • لا حاجة لإجراء فحص عصبي Neurologic Examination بعد إجراءات العمل الجراحي مباشرة ً.
  • إن إحصار الضفيرة العضدية "أو الأعصاب بشكل عام" مفضَّل لدى معظم المرضى.