بيريثرين

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
د. موفق العمري
المساهمة الرئيسية في هذا المقال

بيريثرين Pyrethrin

Pyrethrin.png

التعريف

  • ينتمي البيريثرين لعائلة المركبات الكيميائية العضوية، ويُستخرج من بعض أنواع زهرة الأقحوان (Chrysanthemum cinerariifolium)، ويمتلك هذا المركب فعاليّة قويّة في إبادة الحشرات، حيث أنه يستهدف الجهاز العصبي للحشرة.
  • يتم تحضير واصطناع البيريثرين من خلال الطرق الصناعية التجاريّة، ولكن المركب يوجد بصورة طبيعية في بعض أنواع زهرة الأقحوان Chrysanthemum، ولهذا يُعتبر مبيد حشرات عضويّ.
  • عُرفت خواص هذا المركب القاتلة والطاردة للحشرات منذ آلاف السنوات.
  • بدأ العلماء مؤخراً باستخدام البيرميثرين بشكل واسع واستبدال مركبات الفسفات العضوية (Organophosphates) بهذا المركب تدريجياً، وذلك بسبب التأثيرات السمية الملحوظة على الإنسان التي تسببت بها مركبات الفسفات العضوية.

الصيغة الكيميائية

  • بيريثرين 1 = (R = CH3)
  • بيريثرين 2 = (R = CO2CH3)

كيمياء المركب

الخواص الفيزيائية والكيميائية لبعض مركبات البيريثرين:

مركبات البيريثرين 1
اسم المركب بيريثرين 1 سينيرين 1 جاسمولين 1
البنية الكيميائية
Pyrethrin 1.png
Pyrethrin 2.png
Pyrethrin 3.png
الصيغة الكيميائية C21H28O3 C20H28O3 C21H30O3
الوزن الجزيئي (غرام/مول) 328.4 316.4 330.4
نقطة الغليان (درجة مئوية) 170 136–138 غير معروف
ضغط بخار السائل (ملم زئبقي) 2.02 x 10–5 1.1 x 10–6 4.8 x 10–7
الانحلالية في الماء (ملغ/ليتر) 0.35 3.62 0.60
مركبات البيريثرين 2
اسم المركب بيريثرين 2 سينيرين 2 جاسمولين 2
البنية الكيميائية
Pyrethrin 4.png
Pyrethrin 5.png
Pyrethrin 6.png
الصيغة الكيميائية C22H28O5 C21H28O5 C22H30O5
الوزن الجزيئي (غرام/مول) 372.4 360.4 374.4
نقطة الغليان (درجة مئوية) 200 غير معروف غير معروف
ضغط بخار السائل (ملم زئبقي) 3.9 x 10–7 4.6 x 10–7 1.9 x 10–7
الانحلالية في الماء (ملغ/ليتر) 125.6 0.03 214.8

الإنتاج

  • يتم إنتاج البيريثرين تجارياً في المناطق الجبلية الاستوائية، حيث تتم زراعة أزهار الأقحوان الدلماسيّة (Dalmatian chrysanthemum)، بمناطق جبلية يصل ارتفاعها إلى 3000-6000 متراً فوق سطح البحر، ويعزى ذلك إلى أن تراكيز مركب البيريثرين المستخلصة من هذه الأزهار ترتفع بوضوح عند زراعتها في هذا الارتفاع.
  • زراعة هذه النباتات لا تتطلب الماء الكثير، وذلك لأن المناخ الصحراوي والشتاء البارد يؤمنان الظروف المثلى لإنتاج البيريثرين من تلك الأزهار.
  • هناك نوع آخر من أزهار الأقحوان المستخدمة في إنتاج البيريثرين وهو "أقحوان عاقِر قَرحا" (pyrethrum chrysanthemum)، هذا النوع من الأزهار يفضّل النمو في تربة جافّة، ويتطلب ارتفاعاً أقل مما تتطلبه أزهار "الأقحوان الدلماسيّة".

الاستخدامات

  • لقد اُستخدم البيريثرين لإبادة الحشرات منذ بديات القرن العشرين، وفي القرن التاسع عشر كان يعرف باسم "المسحوق الفارسي.
  • بالإضافة لخصائص المركب القاتلة للحشرات، فقد لوحظ أنه يلعب دور طارد للحشرات عند استخدامه بتراكيز قليلة، حيث لوحظ في مؤسسات الطعام أن التراكيز القليلة من هذا المركب تطرد الحشرات من الغرفة بدون قتلها.
  • بسبب خصائص هذا المركب القاتلة والطاردة للحشرات، فقد لاقى نجاحاً كبيراً في تقليل الأمراض التي تسببها الحشرات المزعجة للبشر، والمحاصيل الزراعية، والدواجن، وحيوانات المنزل، وتشمل تلك الحشرات على سبيل المثال: النمل، العناكب، القمل، البعوض الحامل للأمراض، البراغيث، والقراد.
  • يُعتبر البيريثرين مبيد الحشرات الأكثر أماناً -حتى الآن- وذلك بسبب سرعة تحلله في الطبيعة.
  • مركبات البيريثرين المصطنعة كيميائياً تشابه مركبات البيريثرين الطبيعية في طريقة قتل الحشرات (كلا النوعان يؤثر على قنوات الصوديوم، وبالتالي على الجهاز العصبي للحشرة).

كان أول من حدد صيغة البيرثرين الكيميائية العالمان (هيرمان ستاودينجر) و(لافوسلاف روزيكا) في عام 1924

المصدر

https://en.wikipedia.org/wiki/Pyrethrin

خطأ لوا في package.lua على السطر 80: module 'Module:Arguments' not found.