كورتيكوستيرويد

من موسوعة العلوم العربية
(بالتحويل من كورتيكوستيروئيد)
اذهب إلى: تصفح، ابحث

الستيروئيدات القشرية Corticosteroids

هي هرمونات ستيروئيدية تنتج من قشر الكظر. تتألف من نوعين رئيسين من الناحية الفيزيولوجية والدوائية:

1- الستيروئيدات القشرية السكرية، التي تمتلك تأثير هام على الاستقلاب الوسطي، التقويض: الاستجابة المناعية والالتهابية.

2- الستيروئيدات القشرية المعدنية: التي تنظم عود امتصاص الصوديوم والبوتاسيوم على مستوى الأنبوب الجامع للكلية.


الستيروئيدات القشرية السكرية

آلية التأثير

تدخل الستيروئيدات القشرية لداخل الخلية وترتبط مع مستقبلات سيتوبلاسمية التي تنقلها إلى داخل النواة. ينبه مركب ستيروئيد-مستقبل مورثة التعبير عن طريق الارتباط مع عناصر الاستجابة الستيروئيدية القشرية السكرية أو عناصر نوعية للستيروئيدات القشرية المعدنية. هناك استجابات نسيجية نوعية للستيروئيدات وذلك بسبب وجود منظمات بروتينية مختلفة لكل نسيج تسيطر على مركب مستقبل-هرمون ويعطى جواب نوعي لكل عنصر.

التأثيرات النسيجية والعضوية

1- تأثيرات استقلابية: تنبه استحداث الغلوكوز، وكنتيجة لذلك ترفع سكر الدم. وتقويض بروتين العضلات، وتنبه إفراز الأنسولين. تنبه حل واستحداث الدسم، مع ترسب الشحوم من مناطق معينة من الجسم مثل الوجه (الوجه البدري) والكتفين والظهر (سنام بوفالو).

2- تأثيرات تقويضية: تسبب تقويض بروتين العضلات، بالإضافة للنسج الضامة واللمفاوية، الشحمية تحت تأثير التراكيز العالية من هذه الستيروئيدات. وتسبب تخلل العظام من خلال تأثيراتها التقويضية على العظام وتثبط النمو عند الأطفال.

3- تأثيرات مثبطة للمناعة: تثبط الستيروئيدات القشرية السكرية بعض الآليات التي تشمل الوظائف المناعية بتوسط الخلية، خاصة التي تعتمد على اللمفاويات. هذه العوامل سامة للخلايا اللمفاوية وتعتبر عامل علاجي هام في سرطانات الدم. لا تتدخل الأدوية بالتطور الطبيعي للمناعة المكتسبة ولكن تؤخر تفاعلات رفض الأعضاء المزروعة عند المرضى.

4- تأثيرات مضادة للالتهاب: تمتلك الستيروئيدات القشرية السكرية تأثيرات كبيرة على وظيفة وتوزع الكريات البيضاء. تزيد هذه الأدوية من العدلات وتنقص من اللمفاويات، الحمضات والأسسات والوحيدات. وتثبط هجرة الكريات البيض.

5- تأثيرات أخرى: تملك تأثيرات على الجملة العصبية المركزية. إعطاء جرعات كبيرة منها (خاصة لفترات طويلة) تسبب اضطراب سلوك شديد. وتنبه الجرعات الكبيرة الإفراز الحمضي المعدي وتنقص المقاومة لتشكل القرحة الهضمية.

الستيروئيدات القشرية السكرية الهامة

  • الكورتيزول:

يعتبر الكورتيزول الستيروئيد القشري السكري الرئيس (هيدروكورتيزون). ينظم إفرازه الفيزيولوجي بواسطة الـ ACTH ويختلف خلال اليوم (النظم اليومي)، يصل لذروته في الصباح وأدنى تركيز له حوالي منتصف الليل. في البلازما، يرتبط 95% من الكورتيزول مع الغلوبولين الرابط للستيروئيدات القشرية. عند إعطاء الكورتيزون كدواء، يمتص بشكل جيد من السبيل الهضمي، ويصفى من الكبد. وهو ذو فترة قصيرة التأثير مقارنة مع مجموعات الستيروئيدات القشرية السكرية التركيبية. على الرغم من أنه ذو نفوذية ضئيلة عبر الجلد، فإنّ الكورتيزول يمتص بثبات عبر الجلد والأغشية المخاطية الملتهبة. تمتلك جزئية الكورتيزول أيضاً قدرة ضئيلة ولكنها هامة في احتباس الأملاح (تأثير الستيروئيدات القشرية المعدنية)، وهذا يكون سبب هام لارتفاع الضغط الشرياني عند المرضى المصابين بورم كظري أو ورم نخامي مفرز للـ ACTH (داء كوشينغ).

  • الستيروئيدات القشرية السكرية التركيبية:

تعتبر آلية تأثيرها مطابقة تماماً لآلية تأثير الكورتيزول. أعداد كبيرة منها متوفرة للاستعمال، بردنيزون ومستقلبه الهام بردنيزولون، ديكساميتازون والتريام سينولون، تمتاز خصائصها (مقارنة مع الكورتيزول) بأن نصف عمرها الحيوي أطول ومدة تأثيرها أطول أيضاً، وقدرتها على حبس الملح أقل، وقدرتها على اختراق الحواجز الدسمة أفضل عند تطبيقها الموضعي. لقد تطورت ستيروئيدات قشرية سكرية خاصة للاستعمال عند مرضى الربو والحالات الأخرى تمتاز بفعالية سطحية جيدة على مستوى الأغشية المخاطية بينما يتم تفادي تأثيراتها الجهازية. يخترق الـ beclomethasone و budesonide الأغشية المخاطية الهوائية بثبات ولكن نصف عمرها الحيوي قصير عند دخولها الدم، لذلك فإنّ تأثيراتها الجهازية والسمية أقل بكثير.

الاستعمالات السريرية

1- اضطرابات الكظر

2- اضطرابات غير الكظرية

السمية


انظر : مجموع الجداول الدوائية