الحقن في السائل الزجاجي

من موسوعة العلوم العربية
مراجعة 23:09، 14 فبراير 2016 بواسطة سلام المجذوب (نقاش | مساهمات) (←‏وصف الطريقة)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
د.صلاح
المساهمة الرئيسية في هذا المقال

الحقن في السائل الزجاجي (Intravitreal Injection) هو عبارة عن طريقة لإيصال الدواء الى داخل السائل الزجاجي للعين. يمتلئ جوف العين بسائل شبيه بالهلام يدعى بالسائل الزجاجي. تتم هذه الطريقة عن طريق حقن مُوفّر العناية الطبية الدواء داخل السائل الزجاجي بالقرب من الشبكيّة في جزء الخلفي من العين. يمكن للدواء ان يعالج مشاكل محددة في العين وحماية الرؤية.

وصف الطريقة

تتم هذه الطريقة في مكتب مُوفّر خدمة الرعاية الصحية، وتستغرق من 15 الى 30 دقيقة.

  • يوضع بعض قطرات في العين لتوسيع (تمدد) حدقة العين.
  • يستلقي المريض ووجه للأعلى بوضع مريح.
  • تنظف عيني وجفون المريض.
  • يوضع بضع قطرات من دواء مخدر في عين المريض
  • يتم إبقاء جفون المريض مفتوحة عبر جهاز صغيرة.
  • يطلب من المريض النظر باتجاه العين الأخرى.
  • يُحقن الدواء داخل العين عبر إبرة صغيرة، المريض قد يشعر ببعض الضغط ولكن لن يشعر بالألم.
  • قد يوضع قطرات من مضاد حيوي في العين.

تُطبَق هذه الطريقة في حال أن المريض يعاني من:

المخاطر

نادراً ما يحدث أعراض جانبية، ويمكن التحكم بالعديد منها. من الأعراض الجانبية:

  • ازدياد الضغط في العين
  • التهاب
  • نزيف
  • تأذي الشبكيّة او الأعصاب المحيطة او الهيكل
  • انتان
  • فقدان الرؤية
  • خسارة العين (نادر جدا)
  • اعراض جانبية من الدواء المستخدم (يجب على المريض مناقشة مخاطر الدواء المستخدم للحقن داخل العين مع موفّر الرعاية الصحية).

قبل الخضوع للحقنة

يجب على المريض اخبار موفّر الرعاية الصحية بـ:

  • أي مشاكل صحية.
  • الأدوية المأخوذة بما فيها الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية.
  • أي حساسية
  • أي قابلية للنزيف

بعد الخضوع للحقنة

  • قد يشعر المريض ببعض الغرابة في العين كوجود ضغط وعدم ارتياح (يشابه وجود رمل في العين)، ولكن يجب ألا يؤلم.
  • في بعض الأحيان يمكن ان يحدث نزيف خفيف في الطبقة البيضاء من العين (الصلبة؛ The Sclera)، هذا الأمر طبيعي وسيختفي بسرعة.
  • رؤية أجسام عائمة (Eye Floaters). هذه الحالة ستتحسن مع الوقت.
  • يجب على المريض ألا يحك عينيه لعدة أيام.
  • يجب تجنب السباحة لثلاث أيام على الأقل.
  • استخدام دواء قطرة العين وفق التعليمات.
  • يجب تبليغ موفّر الرعاية الصحية فورا بأي ألم في العين او عدم راحة او احمرار او حساسية للضوء او تغير في حالة الرؤية.
  • يجب على المريض جدولة مواعيد مع موفّر الرعاية الصحية وفق التعليمات.

توقعات سير العلاج

بعد الخضوع للحقنة قد تبقى الرؤية مستقرة أو قد تتحسن. ومن الممكن أن يحتاج المريض إلى أكثر من حقنة واحدة.

المصدر

https://www.nlm.nih.gov/medlineplus/ency/article/007629.htm