الفرق بين المراجعتين ل"رحم"

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
[مراجعة منقحة][مراجعة منقحة]
(أنشأ الصفحة ب'{{معلومات تشريح | الاسم = {{اسم_الصفحة}} | لاتيني = | موضوع جرايز = 268 | صفحة جرايز = 1258...')
 
(أنشأ الصفحة ب'{{معلومات تشريح | الاسم = {{اسم_الصفحة}} | لاتيني = | موضوع جرايز = 268 | صفحة جرايز = 1258...')
 
(لا فرق)

المراجعة الحالية بتاريخ 21:19، 21 ديسمبر 2015

الرَّحِم عضو تناسلي في معظم الثدييات ومن ضمنها الإنسان، ويكون الرحم مقسماً إلى قسمين (رحم واحد) في الأبقار ، وفي الحصان يكون شكله كمثري كما في الإنسان ، ويوجد لدى الأرانب رحمين بدلاً من رحم واحد. في الإنسان الرحم عبارة عن عضو عضلي مجوف ذو جدار سميك يتصل من أعلى بقناة فالوب، ويشبه الرحم ثمرة الكمثرى المقلوبة في الشكل والحجم ويبلغ طوله حوالي 7 سم وعرضه حوالي 5 سم. ويتمدد الرحم خلال فترة الحمل ويتضاعف 22 مرة من 50 جراماً قبل الحمل وحتى 1100 جرام عند الولادة ليتسع للجنين الذي ينمو بداخله.

جدار جسم الرحم

و يتكون جدار جسم الرحم من ثلاث طبقات:

  1. ظهارة الرحم
  2. عضل الرحم
  3. بطانة الرحم

مكونات الرحم

  1. الجسم الرحمي (corpus uteri)
  1. البرزخ الرحمي (isthmus uteri)
  1. الرقبه الرحمية (cervix uteri)

التغذية الدموية للرحم

يُغذى الرحم بشكل مباشر عن طريق الشريان المبيضي (بالإنجليزية: Ovarian artery) و الشريان الرحمي (بالإنجليزية: Uterine artery) الذي هو أحد فروع الشريان الالياكي السفلي والذي يطلق عليه باللغة العربية الشريان الحرقفي الغائر (بالإنجليزية: Internal iliac artery).

التغذية العصبية

الأغصان العصبية اللاودية تخرج من أسفل النخاع الشوكي وتقوم بوظيفة شد عضلات الرحم وتوسيع الأوعية الدموية. أما الأغصان العصبية الودية فتقوم بشد عضلات الرحم أو ارخائها بناء على نسبة الهرمونات المحفزة لذلك وتقوم ايضاً بتضييق الأوعية الدموية.

صور إضافية

انظر أيضا

مراجع

وصلات خارجية

قالب:الجهاز التناسلي الأنثوي

{{{Name}}}

قالب:مواضيع علم الأحياء