الفرق بين المراجعتين ل"التهاب البنكرياس الحاد"

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
[مراجعة منقحة][مراجعة منقحة]
(أنشأ الصفحة ب''''الالتهاب البنكرياسي الحاد Acute Pancreatitis''' التهاب البنكرياس هي حالة مرضية تصيب البنكرياس، وي...')
 
 
سطر 1: سطر 1:
'''الالتهاب البنكرياسي الحاد Acute Pancreatitis''' التهاب البنكرياس هي حالة مرضية تصيب ال[[بنكرياس]]، ويصاب ما بين ألف الى 80 ألف شخص كل عام بـ إلتهاب البنكرياس الحاد
+
{{فضل الكاتب الرئيسي|د.مجدولين البدوي}}
  
ال[[بنكرياس]] هو غدة كبيرة تقع خلف المعدة ، ويؤدي ال[[بنكرياس]] وظيفتين حيويتين، فهو يفرز انزيمات هضمية تحلل الطعام ويفرز هرمونات ( وهي أساساً ال[[أنسولين]] و ال[[جلوكاجون]]) تنظم كمية ال[[جلوكوز]] (السكر) في الدم.
+
==نظرة عامة==
  
في حالة التهاب ال[[بنكرياس]]، تبدأ الانزيمات الهضمية (التي يفرزها البنكرياس بشكل طبيعي الى الأمعاء) في مهاجمة البنكرياس نفسه وهضمه.
+
يعد التهاب البنكرياس الحاد حالة يصبح فيها البنكرياس ملتهب (متورم) لفترة قصيرة.
  
==الأسباب==
+
يعد البنكرياس عضواً صغيراً، يتوضع خلف المعدة، بجانب الأمعاء الدقيقة، وللبنكرياس عملين رئيسيين:
 +
*يفرز البنكرياس أنزيمات هاضمة في الأمعاء مساعدة على الهضم.
 +
*يفرز هرمون ال[[أنسولين]] وال[[غلوكاغون]] في الدم. وتساعد هذه الهرمونات الجسم على التحكم بمستويات السكر.
  
أكثر اسباب التهاب البنكرياس شيوعاً هي الحصى المرارية ( التي تنحشر في القنوات البنكرياسية ) والكحول.
+
يبدأ التحسن لدى معظم المرضى المصابين بالتهاب البنكرياس الحاد خلال أسبوع بدون أي مشاكل أخرى. فيما يعاني بعض المرضى من التهاب البنكرياس الحاد المزمن والذي يمكن أن يسبب مضاعفات خطرة.
أما أقل الاسباب شيوعاً ما ينتج عن الادوية وتشمل ال[[أسيتامينوفين]] او عقاقير ال[[سلفوناميد]] او مدرات البول من ال[[ثيازيد]]ات وال[[فورسمايد]].
 
  
يمكن أن تؤدي ضربة شديدة تسدد الى البطن او اي نوع من العمليات التشخيصية او الجراحية التي تجرى في البطن الى التهاب البنكرياس، كما يمكن ان تسببه حالات العدوى الفيروسية مثل التهاب الغدة النكفية والالتهاب الكبدي في حالات نادرة قد يولد شخص ما ولديه قناة بنكرياسية شاذة الشكل مما يمكن ان يؤدي الى حدوث التهاب ال[[بنكرياس]].
+
تتراوح شدة التهاب البنكرياس الحاد من متوسط (يشعر المريض خلاله بعدم الراحة) إلى شديد ويكون مهدداً للحياة. يسبب التهاب البنكرياس الشديد نزيفاً داخل البنكرياس، تضرر نسيجي خطر، وتشكل كيسات. قد يتسبب التهاب البنكرياس الشديد بتضرر الأعضاء الحيوية الأخرى كالقلب، والرئتين، والكلى.
 
 
النوبة الاولى من التهاب البنكرياس يتبعها غالباً شفاء كامل ولكنها يمكن ان تؤدي الى مضاعفات شديدة ثم الوفاة.
 
حدوث نوبات متكررة ( او نوبة اولى شديدة جداً ) يمكن ان يؤدي الى التهاب بنكرياسي مزمن، و[[تليف البنكرياس]]، ونقص إنتاج الانزيمات والهرمونات البنكرياسية.
 
 
 
أحيانا تسبب النوبات المتكررة تكوّن اكياس كبيرة (اكياس كاذبة) تحتوي على إنزيمات هاضمة، فإذا انفجرت تلك الاكياس الكاذبة وانسكبت محتوياتها في تجويف البطن، فستحدث عواقب وخيمة مثل ال[[التهاب البريتواني]] والذي قد يسبب صدمة وقد يودي بحياة المريض ما لم يعالج فوراً.
 
  
 +
يختلف التهاب البنكرياس الحاد عن التهاب البنكرياس المزمن، حيث يصبح ضرر البنكرياس دائماً بسبب العدوى على مر السنين.
 
   
 
   
 
==الأعراض==
 
==الأعراض==
 +
تتضمن أكثر أعراض التهاب البنكرياس الحاد شيوعاً:
 +
#الشعور بألم شديد مفاجئ في منتصف البطن.
 +
#الشعور أو كون الشخص مريضاً.
 +
#إسهال
 +
#ارتفاع حرارة الجسم (38 أو أكثر).
 +
#ازدياد ضربات القلب
 +
#غثيان وإقياء
  
تستمر معظم النوبات الحادة لأيام قلائل فقط، لكن النوبات الشديدة قد تستمر لفترة أطول.
+
==الأسباب==
العرض الأوّلي هو حدوث ألم شديد مفاجئ في الجزء العلوي من البطن يكون مصحوباً في الغالب بالغثيان والقيء، مع ذلك تتفاوت طبيعة الالم من شخص لآخر.
+
ترتبط حدوث التهاب البنكرياس الحاد معظم الأحان بحدوث:
في مرضى كثيرين يكون الالم شديداً ويشع الى الظهر ويكون مستمراً.
+
*الحصى الصفراوية
 +
*الإكثار من شرب ال[[كحول]]
 +
*ويكون السبب أحياناً غير معروف
  
قد يتنامى الألم في شدته ويزداد سوءاً بتناول الطعام، قد تلاحظ ان بطنك منتفخ ومؤلم عند الضغط عليه، قد تشعر أيضاً بالغثيان وتتقيأ، في الحالات الشديدة قد تصاب بالجفاف وقد ينخفض ضغط دمك بشدة الى درجة شعورك أنك على وشك الإغماء.
+
يمكنك التقليل من احتمال الإصابة بالتهاب البنكرياس الحاد عبر التقليل من شرب الكحول وتنظيم حميتك الغذائية لتقليل احتمال تشكل الحصيات الصفراوية.
  
قد يحدث فشل متعدد بالأعضاء ( مثل القلب أوالرئتين أو الكليتين )، وإذا حدث نزيف أو تلوث فقد تصاب بصدمة.
+
==التشخيص==
  
+
يُشَخَّص التهاب البنكرياس الحاد في المشفى حيث يسأل الطبيب عن الأعراض التي يشعر بها المريض، ويؤكَّد التشخيص بفحوصات الدم لفحص نوعين من الأنزيمات وهما ال[[أميلاز]] وال[[ليباز]]؛ حيث يشير اتفاع هذين الأنزيمين لوجود التهاب في البنكرياس،كما يمكن عمل فحوصات أخرى مثل:
==خيارات العلاج==
+
*فحوصات السكر: لمعرفة ما إن كان البنكرياس يفرز الكمية الصحيحة من الأنسولين
 +
*أخذ خزعة: وتُدخَل فيها إبرة نحو البنكرياس لخذ خزعة وفحص نسيج البنكرياس
 +
* كما تفيد ايضاً التصوير بالأشعة في تأكيد المرض كالأشعة المقطعية و[[رنين مغناطيسي|الرنين المغناطيسي]] والأشعة فوق البنفسجية.
  
في وقت حدوث النوبة المرضية قد يسحب الطبيب عينة من دم المريض لتحليلها وتقدير مستوى الانزيمات البنكرياسية التي تنطلق الى مجرى الدم أثناء النوبة.
+
من الصعب معرفة ما إذا كان التهاب البنكرياس الحاد شديداً او متوسط الشدة. ولذا يراقَب المريض لمعرفة إمكانية وجود مشاكل خطيرة، كفشل أحد الأعضاء.
قد تكون تركيزات المغنيسيوم والكالسيوم والصوديوم والبوتاسيوم والبيكربونات غير طبيعية أثناء نوبة الالتهاب البنكرياسي، وترتفع أيضاً مستويات السكر والدهن في الدم، قد يجري الطبيب أيضاً فحصاً بالموجات فوق الصوتية، او الاشعة المقطعية بالحاسب الآلي لتشخيص المرض.
 
 
 
يعتمد العلاج على شدة النوبة المرضية، رغم ان الالتهاب البنكرياسي الحاد غالباً ما يُشفى من تلقاء نفسه، فإن المريض يتم إدخاله المستشفى ليحصل على سوائل عن طريق الوريد مع مسكنات للألم. لن يكون مسموحاً له بتناول الطعام، إذ إن الطعام يجفز البنكرياس على إفراز إنزيمات هاضمة تجعل حالة الالتهاب البنكرياسي أكثير سوءاً.
 
 
 
إذا كانت النوبة المرضية ناشئة عن الحصى المرارية، فإن تلك الحصى غالباً ما تنحشر في قناة البنكرياس بصفة مؤقتة، ومنها تمر الى الامعاء وتخرج مع البراز، فإذا لم يحدث هذا، فقد يحتاج المريض الى شق القناة الصفراوية لإخراج الحصاة باستخدام المنظار الداخلي لتصوير القنوات الصفراوية والبنكرياسية بالحقن العكسي. قد يحتاج الأمر الى استئصال المرارة في مرحلة تالية.
 
 
 
إذا كان التهاب ال[[بنكرياس]] ناتجاً عن شرب الخمر، يجب تجنبها تماماً وفوراً. لتعطي الفرصة للبنكرياس ليلتئم، يجب ان تتوقف عن تعاطي الخمور نهائياً والى الأبد.
 
فإذا استئنفت شرب الخمر فسوف تعاني نوبات متكررة من التهاب البنكرياس، والذي بدوره يمكن ان يؤدي الى حدوث الالتهاب البنكرياسي المزمن ، وما ينجم عن ذلك من تدمير مستديم لل[[بنكرياس]].  
 
  
 +
==العلاج==
 +
ينبغي أولاً معالجة السبب المؤدي لالتهاب النكرياس الحاد؛ أي إذا كان السبب تشكل حصيات صفراوية فيتم إما إزالتها بالتنظير أو استئصال المرارة كاملة، كما ينبغي إيقاف الكحول نهائياً إذا إذا كان إدمان الكحول هو المسبب لالتهاب البنكرياس الحاد.
 +
يعالَج التهاب البنكرياس الحاد في المشفى بالسوائل الوريدية ومسكنات الألم. ينبغي وضع المريض إلى في وحدة العناية المركزة عندما يكون الالتهاب شديداً. يراقب المريض حينها عن قرب لأنه من الممكن أن يتسبب التهاب البنكرياس بتضرر في القلب أو الرئتين أو الكلى. تسبب بعض حالات التهاب البنكرياس الشديدة موت أنسجة البنكرياس . تكون الجراحة في هذه الحالة ضرورية للتخلص من النسيج الميت في حال تطور الالتهاب.
 
==المصدر==
 
==المصدر==
 
+
*https://www.nhs.uk/conditions/acute-pancreatitis/complications/
http://www.tbeeb.net/a-993.htm
+
*https://www.webmd.com/digestive-disorders/digestive-diseases-pancreatitis#2-3
 +
[[تصنيف:أمراض]]

المراجعة الحالية بتاريخ 21:10، 24 نوفمبر 2018

د.مجدولين البدوي
المساهمة الرئيسية في هذا المقال

نظرة عامة

يعد التهاب البنكرياس الحاد حالة يصبح فيها البنكرياس ملتهب (متورم) لفترة قصيرة.

يعد البنكرياس عضواً صغيراً، يتوضع خلف المعدة، بجانب الأمعاء الدقيقة، وللبنكرياس عملين رئيسيين:

  • يفرز البنكرياس أنزيمات هاضمة في الأمعاء مساعدة على الهضم.
  • يفرز هرمون الأنسولين والغلوكاغون في الدم. وتساعد هذه الهرمونات الجسم على التحكم بمستويات السكر.

يبدأ التحسن لدى معظم المرضى المصابين بالتهاب البنكرياس الحاد خلال أسبوع بدون أي مشاكل أخرى. فيما يعاني بعض المرضى من التهاب البنكرياس الحاد المزمن والذي يمكن أن يسبب مضاعفات خطرة.

تتراوح شدة التهاب البنكرياس الحاد من متوسط (يشعر المريض خلاله بعدم الراحة) إلى شديد ويكون مهدداً للحياة. يسبب التهاب البنكرياس الشديد نزيفاً داخل البنكرياس، تضرر نسيجي خطر، وتشكل كيسات. قد يتسبب التهاب البنكرياس الشديد بتضرر الأعضاء الحيوية الأخرى كالقلب، والرئتين، والكلى.

يختلف التهاب البنكرياس الحاد عن التهاب البنكرياس المزمن، حيث يصبح ضرر البنكرياس دائماً بسبب العدوى على مر السنين.

الأعراض

تتضمن أكثر أعراض التهاب البنكرياس الحاد شيوعاً:

  1. الشعور بألم شديد مفاجئ في منتصف البطن.
  2. الشعور أو كون الشخص مريضاً.
  3. إسهال
  4. ارتفاع حرارة الجسم (38 أو أكثر).
  5. ازدياد ضربات القلب
  6. غثيان وإقياء

الأسباب

ترتبط حدوث التهاب البنكرياس الحاد معظم الأحان بحدوث:

  • الحصى الصفراوية
  • الإكثار من شرب الكحول
  • ويكون السبب أحياناً غير معروف

يمكنك التقليل من احتمال الإصابة بالتهاب البنكرياس الحاد عبر التقليل من شرب الكحول وتنظيم حميتك الغذائية لتقليل احتمال تشكل الحصيات الصفراوية.

التشخيص

يُشَخَّص التهاب البنكرياس الحاد في المشفى حيث يسأل الطبيب عن الأعراض التي يشعر بها المريض، ويؤكَّد التشخيص بفحوصات الدم لفحص نوعين من الأنزيمات وهما الأميلاز والليباز؛ حيث يشير اتفاع هذين الأنزيمين لوجود التهاب في البنكرياس،كما يمكن عمل فحوصات أخرى مثل:

  • فحوصات السكر: لمعرفة ما إن كان البنكرياس يفرز الكمية الصحيحة من الأنسولين
  • أخذ خزعة: وتُدخَل فيها إبرة نحو البنكرياس لخذ خزعة وفحص نسيج البنكرياس
  • كما تفيد ايضاً التصوير بالأشعة في تأكيد المرض كالأشعة المقطعية والرنين المغناطيسي والأشعة فوق البنفسجية.

من الصعب معرفة ما إذا كان التهاب البنكرياس الحاد شديداً او متوسط الشدة. ولذا يراقَب المريض لمعرفة إمكانية وجود مشاكل خطيرة، كفشل أحد الأعضاء.

العلاج

ينبغي أولاً معالجة السبب المؤدي لالتهاب النكرياس الحاد؛ أي إذا كان السبب تشكل حصيات صفراوية فيتم إما إزالتها بالتنظير أو استئصال المرارة كاملة، كما ينبغي إيقاف الكحول نهائياً إذا إذا كان إدمان الكحول هو المسبب لالتهاب البنكرياس الحاد. يعالَج التهاب البنكرياس الحاد في المشفى بالسوائل الوريدية ومسكنات الألم. ينبغي وضع المريض إلى في وحدة العناية المركزة عندما يكون الالتهاب شديداً. يراقب المريض حينها عن قرب لأنه من الممكن أن يتسبب التهاب البنكرياس بتضرر في القلب أو الرئتين أو الكلى. تسبب بعض حالات التهاب البنكرياس الشديدة موت أنسجة البنكرياس . تكون الجراحة في هذه الحالة ضرورية للتخلص من النسيج الميت في حال تطور الالتهاب.

المصدر