«اتينولول»: الفرق بين المراجعتين

من موسوعة العلوم العربية
اذهب إلى: تصفح، ابحث
[مراجعة منقحة][مراجعة منقحة]
 
(لا فرق)

المراجعة الحالية بتاريخ ١١:٥٩، ٥ مايو ٢٠١٣

Atenolol
Systematic (IUPAC) name
(RS)-2-{4-[2-Hydroxy-3-(propan-2-ylamino)propoxy]phenyl}acetamide
Clinical data
Trade names Tenormin
AHFS/Drugs.com monograph
MedlinePlus a684031
Licence data US FDA:link
Pregnancy cat. C (AU) D (US)
Legal status Prescription only
Routes Oral or IV
Pharmacokinetic data
Bioavailability 40-50%
Protein binding 6-16%
Metabolism Hepatic <10%
Half-life 6-7hours
Excretion Renal
Lactic (In lactiferous females)
Identifiers
CAS number 29122-68-7 YesY
ATC code C07AB03
PubChem CID 2249
IUPHAR ligand 548
DrugBank DB00335
ChemSpider 2162 YesY
UNII 50VV3VW0TI YesY
KEGG D00235 YesY
ChEBI CHEBI:2904 YesY
ChEMBL CHEMBL24 YesY
Chemical data
Formula C14H22N2O3 
Mol. mass 266.336 g/mol
 YesY (what is this?)  (verify)

اتينولول (Atenolol)مسحوق أبيض أو أبيض عملياً، عديم الرائحة قليل الانحلالية في الماء وايزوبولول الكحول، ضئيل الانحلالية في الكحول، ينحل بسهولة في ميتيل الكحول. انتقائي لمستقبلات بيتا 1، لا يملك تأثير ناهض جزئي (partial agonist activity)، لا يملك تأثير مخدر موضعي، الذوبانية في الدسم منخفضة، العمر النصفي للإطراح 6-9 ساعات.

التأثيرات العكسية

التأثيرات العكسية لحاصرات بيتا بشكل عام

حاصرات بيتا هي جيدة التحمل بشكل عام ومعظم التأثيرات العكسية معتدلة وعابرة. ردود الأفعال بعد الإعطاء الوريدي ممكن أن تكون أكثر شدّة من الإعطاء الفموي، الإستعمال العيني يكون مرتبطاً أيضاً بتأثيرات عكسية جهازية. التأثيرات العكسية الأكثر خطورة والأكثر تكراراً تعود للفعالية الحاصرة للمستقبلات الادريناجية بيتا. من بين التأثيرات العكسية الجدّية الفشل القلبي، الإحصار القلبي، والتشنج القصبي. التأثيرات المزعجة الفردية تتضمن تعب وبرودة الأطراف، عندما تستخدم حاصرات بيتا للمعالجة طويلة الأمد لأمراض غير عرضية كارتفاع ضغط الدم تكون مثل هذه التأثيرات هي محدد هام لشكوى المريض.

تتضمن التأثيرات القلبية الوعائية بطء القلب وانخفاض ضغط الدم. يمكن أن يُسَرّع أو يَسوء الفشل القلبي أو الإحصار القلبي عند المرضى ذوي الاضطرابات القلبية يمكن أن يفاقم السحب المفاجئ لحاصرات بيتا من الذبحة الصدرية وممكن أن يؤدي إلى الموت. ممكن أن يعجّل التشنج القصبي، قصر النفس، و ضيق التنفس عند المرضى الذين لديهم تاريخ مرضي بانسداد الطرق الهوائية، بسبب حصر المستقبلات بيتا 2 في العضلات الملساء القصبية. الأدوية التي لديها انتقائية لمستقبلات بيتا 1 أو التي لديها فعالية داخلية المنشأ مقلدّة للودي على مستقبلات بيتا 2 ممكن أن تكون أقل احتمالاً أن تتضمن التشنج القصبي (كما في حال الاتينولول). قد سجّلت أيضاً حالات التهاب رئوي، تليف رئوي، و التهاب الجنب. تتضمن التأثيرات على الجملة العصبية المركزية صداع، اكتئاب، دوّار، هلوسة، تخليط، نساوة، واضطرابات النوم متضمنة الكوابيس. سجّلت حالات الغيبوبة والاختلاجات بعد فرط جرعة حاصرات بيتا. حاصرات بيتا الذوابة في الدسم هي أكثر احتمالاً لدخول الدماغ ومن المتوقع أن تكون مرتبطة مع حدوث أكبر للتأثيرات العكسية للجملة العصبية المركزية، مع أن هذا لم يتم إثباته (اتينولول منخفض الذوبانية في الدسم). التعب هو تأثير عكسي شائع لحاصرات بيتا، قد سجّل حالات مَذَل (تنميل) ، آلام مفصلية، و اعتلال عضلي متضمنة معص عضلي. ممكن أن ينتج برودة أطراف بسبب انخفاض الدوران المحيطي وممكن أن تفاقم الأمراض المحيطية مثل متلازمة رينو. التأثيرات العكسية المعدية المعوية تتضمن الغثيان والإقياء، الإسهال، الإمساك، والمعص البطني. تتداخل حاصرات بيتا مع استقلاب السكريات و الدسم وممكن أن ينتج نقص سكر الدم، فرط سكر الدم وتغير في التراكيز الدموية للغليسيريدات الثلاثية والكوليسترول. حدثت حالات طفح جلدي، حكّة، سورات الصدفية، زيادة التعرق، وفقدان الشعر القابل للعكس مع استعمال حاصرات بيتا. سجّلت حالات عينية هي تناقص إنتاج الدمع، رؤية ضبابية، التهاب الملتحمة، وتقرّح. تتضمن التأثيرات الدموية فرفرية غير قليلة الصفيحات، نقص الصفيحات، ونادراً قد تسبب ندرة المحببات قد يحدث زيادة حمضات عابرة. حدثت زيادة لا عرضية في أضداد النوى مع الكثير من حاصرات بيتا. سجّلت أيضاً حالات ذئبة حمامية جهازية. بعض التأثيرات العكسية التي سجّلت مع بعض حاصرات بيتا تتضمن جفاف الفم، زيادة أنزيمات الكبد، عنانة عند الرجال، تصلّب الصفاق، وتليف خلف الصفاق.

التأثيرات على العين

ارتبطت أعراض عينية بدون صداع مع استخدام الاتينولول وقائياً في الشقيقة عند المرضى الذين عانوا من ردود الفعل ذاتها مع النادولول.

التأثيرات على القلب

تستعمل حاصرات بيتا في تدبير اضطراب النظم القلبي، على كل حال، اتينولول 2.5 مع بالحقن الوريدي ينتج رجفان أذيني عند 6 من أصل 12 من المرضى المؤهبين.

التأثيرات على الكبد

يتضمن رد الفعل العكسي الكبدي عند المرضى الذين يتلقون الاتينولول التهاب كبد ركودي قابل للعكس عند البعض و فشل كبدي عند اخرين.

فرط الجرعة

يبدو ان الاتينولول ينقص الفعالية المثبتة للغشاء ومن الممكن أنه يمتلك تأثيرات عكسية قلبية أقل من بعض حاصرات بيتا الأخرى، على كل حال فقد لوحظت سمية قلبية وعائية بعد فرط الجرعة الجسيم: تم تسجيل حالات توقف النبض البطيني وانخفاض الضغط مع شذوذ في مخطط كهربائية القلب ECG. حدثت أيضاً تأثيرات قلبية وعائية شديدة عند مرضى فرط الجرعة لمزيج الاتينولول و الديلتيازيم، ويعزى ذلك إلى السمية المضافة.

الحركية الدوائية:

يمتص حوالي 50% من جرعة الاتينولول الفموية.تصل قمة التراكيز الدموية خلال 2-4 ساعات. اتينولول لديه ذوبانية منخفضة في الدسم. يعبر المشيمة ويتوزع في حليب الأم حيث تكون التراكيز أعلى مما هي عليه في مشيمة الأم. كميات قليلة فقط تعبر الحاجز الدماغي الدموي، والارتباط ببروتينات البلازما أصغري. العمر النصفي في البلازما حوالي 6-7 ساعات. يخضع الاتينولول لاستقلاب كبدي قليل أو لا يخضع له. يطرح بشكل أساسي في البول. يزال عن طريق التحال الدموي.

الإرضاع

يتوزع اتينولول في حليب الأم وقد تم تسجيل حالات ازرقاق و بطء القلب عند حديثي الولادة الذين يتم إرضاعهم طبيعياً والذين تتناول أمهاتهم اتنيولول لذلك فإن الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال اعتبرت أنه يجب إعطاؤه بحذر للأمهات المرضعات.

الحمل

تصنيف D بالنسبة للحمل وفقاً لإدارة الدواء والغذاء الأميركية FDA.

الاستعمال والإعطاء

يستخدم في تدبير ارتفاع ضغط الدم، الذبحة الصدرية، اللانظميات القلبية، و احتشاء العضلة القلبية . من الممكن أن يستخدم أيضاً وقائياً في الشقيقة. يعطى في ارتفاع ضغط الدم اتينولول فموياً بجرعة 50 إلى 100 مغ يومياً، كجرعة مفردة، على الرغم أن جرعة 50 مغ عادةً تكون كافية. يحدث التأثير الكامل عادةً خلال أسبوع إلى أسبوعين. الجرعة المعتادة للذبحة الصدرية هي 50 إلى 100 مغ فموياً باليوم كجرعة مفردة أو كجرعات مقسمة. لا نحصل على فائدة إضافية عادةً بجرعات أعلى من الاتينولول حتى ولو تم إعطاء 200 مغ يومياً. ممكن أن يعطى الاتينولول بالحقن الوريدي لعلاج الحالات الطارئة من اللانظميات القلبية بجرعة 2.5 مغ تحقن بمعدل ا مغ/دقيقة، تعاد في حال الضرورة كل 5 دقائق إلى جرعة أعظمية كلية هي 10 مغ. ممكن بدلاً من ذلك إعطاء اتينولول بالتسريب الوريدي خلال 20 دقيقة بجرعة 150 ميكروغرام/كغ. إجراءات الحقن أو التسريب ممكن أن تعاد كل 12 ساعة إذا كان ذلك ضرورياً. عندما يتحقق الضبط ممكن أن تعطى جرعة صيانة 50 إلى 100 مغ يومياً. يستخدم الاتينولول أيضاً في التدبير المبكر لاحتشاء العضلة القلبية الحاد. يجب أن تعطى المعالجة خلال 12 ساعة من بدء الألم الصدري، يجب أن يعطى اتينولول 5-10 مغ بالحقن الوريدي البطيء بمعدل 1 مغ/دقيقة، متبوعة بعد 15 دقيقة بـ 50 مغ فموياً، أو كبديل لذلك 5 مغ كجرعة وريدية ممكن أن تعاد بعد 10 دقائق متبوعة بـ 50 مغ كجرعة فموية بعد 10 دقائق أخرى. ممكن أن تعطى 50 مغ فموياً بعد 12 ساعة ويحافظ على جرعة الصيانة بعد 12 ساعة أخرى بـ 100 مغ يومياً. يستخدم في الوقاية من الشقيقة بجرعة فموية 50-100 مغ/يوم. ممكن أن يتطلب الأمر إنقاص الجرعة بالنسبة للمرضى الذين لديهم اعتلال كلوي.

المصدر: